الرئيسية / متفرقات / تكنولوجيا / نصائح للحفاظ على بطارية هاتفكم الذكي‎

نصائح للحفاظ على بطارية هاتفكم الذكي‎

في الوضع الطبيعي يمكن للبطارية أن تدوم من 3 إلى 5 أعوام و في خلال تلك الفترة تتناقص سعتها (عمرها) بمعدل 20% مع كل 500 دورة شحن لكن ربما التعامل بطريقة خاطئة مع البطارية يجعلها عرضة بشكل أكبر للتلف وتناقص قدرتها بوتيرة أسرع.

متى يجب عليك شحن جهازك ؟

القاعدة الأساسية المثالية لبطاريات الليثيوم هو إبقاؤها أغلب الوقت فوق 50% قدر الإمكان، و عند إعادة شحنها لا يفضل إيصال الشحن إلى 100% ، لذا فإن النسبة المثالية للبطارية أن تكون بين 40% إلى 90% تقريباً ، و عموماً احرص على ألا تصل نسبة الشحن في البطارية إلى أقل من 20% قبل أن تقوم بإعادة شحنها.

هل الشحن إلى 100% أمر خاطيء ؟!

نعم، أمر خاطيء عند تكرار الأمر بصورة مستمرة قد يؤدي ذلك إلى إتلاف البطارية على المدى الطويل، و الأفضل إيقاف الشحن عند وصول نسبة الشحن إلى 90% مثلاً، رغم ذلك فهناك نصيحة من بعض الخبراء تقول أن عليك تفريغ البطارية تماماً حتى 0% ثم إعادة شحنها حتى 100% مرة واحدة كل شهر
.
جدير بالذكر أيضاً أن معظم الهواتف الذكية مؤخراً تقوم بإيقاف الشحن تلقائياً بعد وصول نسبة الشحن إلى 100% لكن على أي حال عليك اتباع النصائح السابقة بعدم ترك الهاتف في الشحن فترة أطول من اللازم و خاصة إذا كانت حرارته ترتفع مع الشحن.

هل يمكن استخدام شاحن بديل؟

من الأفضل استخدام الشاحن الأصلي الذي يأتي مع الهاتف، و عدم استخدام الشاحن الخاص بالهواتف الأخرى إلا عند الضرورة، أيضاً عند شراء شاحن لجهازك يفضل شراء واحد من الشركة المنتجة أو شركة أخرى موثوقة .

لا ينصح مطلقاً باللجوء إلى الشواحن الرخيصة أو غير الأصلية لأنها تسبب بالغ الضرر للبطارية ابتداءً بإتلافها و تقليل عمرها و قد يصل الأمر إلى انفجارها، لأن مثل هذه الشواحن لا تخصع لاختبارات السلامة و الأمان المعروفة.

عدم استخدام البطارية

إذا كان لديك أكثر من بطارية و تود استخدام واحدة و الاحتفاظ بأخرى، فلا تقوم بتفريغها من الشحن إنما الأفضل شحنها حتى 50% ثم تركها في مكان مناسب بعيداً عن التعرض للحرارة أو البرد. عادة ما تفقد البطاريات الغير مستخدمة من 5% إلى 10% من الشحن كل شهر، و عند تركها غير مشحونة و غير مستخدمة لفترة طويلة قد يؤدي ذلك إلى عدم قدرتها على الشحن مطلقاً.

مروان الحاسبيني

شاهد أيضاً

إنستقرام في عالم التسوق!!

خلال السنوات الماضية ركزت إنستقرام، المملوكة لشركة فيسبوك، على مسألة التسويق، وذلك من خلال إمكانية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *