وبعد تعرّضه لإصابة قوية في الكتف قبل نحو 3 أسابيع، خلال المواجهة التي جمعت فريقه ليفربول مع نادي ريال مدريد الأسباني، في مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا، تقلّصت نسبة مشاركة الفرعون المصريّ في كأس العالم أثر المعاناة التي تعرّض لها بعد تدخّل عنيف من قبل مدافع النادي الملكي سيرجيو راموس.

 

وفي مؤتمره الصحفي قال كوبر: “أستطيع أن أؤكد بنسبة 100 بالمئة تقريبا أنه سيلعب، إلا لو حصلت ظروف غير متوقعة في اللحظات الأخيرة”.

 

وتستهلّ مصر مشوارها في كأس العالم بلقاء منتخب أوروغواي، ضمن مباريات المجموعة الأولى التي تضمّ إلى جانبهما روسيا والسعودية.

 

وتألق محمد صلاح هذا الموسم بشكل لافت حيث سجل 44 هدفا مع ليفربول في كل المسابقات.