الرئيسية / العرّاب الفني / أشرف نعالوة هذا ما كتبه لنجوى كرم قبل استشهاده – صورة
نجوى كرم
نجوى كرم

أشرف نعالوة هذا ما كتبه لنجوى كرم قبل استشهاده – صورة

حاصرت القوّات الإسرائيلية المقاوم الفلسطينيّ أشرف نعالوة بعد مطاردة جنود الاحتلال له لأكثر من شهرين ليُستشهد فجر هذا اليوم داخل أحد المباني في الضفة الغربية المحتلة.

أشرف، أبى أن يخرج لمكبرات الموت التي تناديه وتطالبه بالاستسلام لكنه اختار مواجهة الرصاصة الأخيرة.

أشرف، من أكبر محبي صوت الفنانة نجوى كرم، وعادة ما يجد الناس في جيوب الشهداء رسائلا طويلة أو كلمات وداعيّة كتبت مسبقا لاحتمال الموت في أي لحظة، لكن أشرف ترك شيئا أفجع من ذلك، إذ كان يكتب رسائلا لصوت وصفه مؤنسه في طرق الموت والجبال هو صوت نجوى كرم الصادح.

احتفظ أشرف في جيبه بهذه الكلمات من أغنيتها التي أعاد خطّها:

“لا تبكي يا ورود الدار
ضلك عني بغيابو
ولما يعود من المشوار
كوني الزينة عبوابو”.

وكتب رفيقه محمد حمودة رسالة وجدانية هزت القلوب وكسبت تعاطف جمهورها لفرط لغتها المؤثرة عن صديقه الشهيد:

“ليتك تعلمين يا نجوى كيف علقت كلمات أغنيتك في ذهن طفل يوماً، وحين كبر كانت أنيس وحدته في ليله البارد! كلنا قرأنا السطور بصوتك، وبكينا الموقف ببحتك الجنوبية الشهيرة”
وأضاف:

“أتدركين حين قلت ما قلت أن الحنين للغائبين قاتل، وأنها ليست كلمات غزل فقط. هل فكرت حين عرضوا عليك اللحن والكلمات أنها ستكون أخر ما سيكتب رجل يحمل بندقية و وطن؟”

وفاض به الحبر:

“لك أن تتخيلي الآن كيف يسافر كل ما نفعله عبر الزمن، وفي أثير الأيام، لا شيء يحدث صدفة! عام ١٩٩٤ كنت تؤنسين أشرف في زمن آخر. ربما لو كان لديه متسع لخط كلماتك على بندقيته أيضاً. كان لديه الكثير ليقوله، لكنه أختصر بأغنيتك!”

وأنهى قائلا:

“لا شيء يحدث صدفة يا نجوى! لا شيء يحدث
صدفة”.

محمد الخزامي

أشرف نعالوة
أشرف نعالوة

 

 

 

إقرأ أيضًا: هيفا وهبي الأكثر بحثًا لدى الجمهور العربي..ونفاذ تذاكر حفلها!

إقرأ أيضًا: باسل خياط يحتفل بعيد زواجه برفقة شريكة حياته..شاهد جمالها – صور

إقرأ أيضًا: مريم أوزرلي تغيّرت كثيرًا بعد انتقالها إلى مصر..وهل تنضم إلى نادي الزمالك؟ – فيديو

أشرف نعالوة  نجوى كرم- العرّاب

شاهد أيضاً

نادر الأتات يحيي أقوى حفلات العيد بين سوريا وقطر – صور

يحتفل النجم اللبناني نادر الأتات بعيدي الميلاد ورأس السنة بين سوريا وقطر. ويُحيّ “الأتات” حفل …

اترك تعليقاً