الرئيسية / العرّاب الفني / تفاصيل جديدة عن فيلم مايكل جاكسون تثير استغراب الجمهور!
مايكل جاكسون
مايكل جاكسون

تفاصيل جديدة عن فيلم مايكل جاكسون تثير استغراب الجمهور!

أعلن الصّحافي مايك سمولكومبي، مؤلف كتاب عن حياة مغني البوب مايكل جاكسون، تفاصيل جديدة عن فيلم “leaving Neverland” الذي اتّهم فيه مايكل بالتّحرش.

الصحافي قال في مقابلة مع صحيفة “ميرور أونلاين” أنّ كلام الرجلان اللذان ظهرا في الفيلم وهما ويد روبنسون وجيمس سيفشاك وكشفا تعرّضهما للتّحرش من قبل مايكل، يناقض حقائق عديدة.

فأفصح مايك أن كلام روبنسون بأنّه بقي مع مايكل حين سافرت عائلته في رحلة لولاية أريزونا يُناقض حديث الأم للمحكمة سنة 1993 أنّ الإبن سافر مع العائلة.

وفيما يخص كلام سيفشاك، فاستغرب الصحافي أن يكون مايكل قد اعتدى عليه في غرفة علويّة في محطة القطار الموجودة في إقامة جاكسون بين سنتي 1988 و1992 كما قال الأول في دعوى رفعها سنة 2014، في حين أنّ رخصة إقامة محطة القطار لم تصدر إلا في كانون الثاني من شهر أيلول 1993.

وأضاف أن أشغال بناء محطة القطار في إقامة جاكسون لم تبدأ إلا في أواخر سنة 1993، أما افتتاحها فجرى في أوائل السنة الموالية، أي حين كان المشتكي في السادسة عشرة من عمره.

يُذكر أنّ فيلم “Leaving neverland” ذكر تحرّش مايكل جاكسون بالأطفال ما دفع بالعائلة لرفع دعاوى قضائيّة على الشركة المنتجة ومحطّة الإنتاج بتهمة تشوي سمعة نجم البوب.

العرّاب

إقرأ أيضًاناهد السباعي تكشف سرّ عدم ذهابها إلى حفل زفافها: “هذا ما حصل معي”!

إقرأ أيضًا: منة شلبي تردّ على السؤال الأكثر تداولاً في العالم العربي..تعرّف إلى إجابتها – فيديو

إقرأ أيضًالطيفة التونسية ممنوعة من الغناء وتكشف عن الأسباب – وثائق

مايكل جاكسون _العراب

شاهد أيضاً

تايلور سويفت

تايلور سويفت تقوم بإغلاق أبواب شركة إنتاجها…والسبب!

بعد أن صرّحت الممثلة الشابة تايلور سويفت عن خلافاتها الكبيرة مع شركة إنتاجها اضطرت الأخيرة …

اترك تعليقاً