الرئيسية / العرّاب الرياضي / تعرّف إلى سرّ السعادة مع زينب قبيسي!
زينب قبيسي
زينب قبيسي

تعرّف إلى سرّ السعادة مع زينب قبيسي!

من المتعارف عليه أن الإنسان يقوم بممارسة الرياضة للحفاظ على صحة جيدة ولياقة بدنية عالية، وللتخلص من الوزن الزائد والتمتّع بجسد جميل ورشيق. وأما بعد، فإن الرياضة قد تكون هي الخطوة الأولى في حياة الإنسان التي تدفعه للشعور بالتغيير على صعيد الجسد والفكر والنفس والروح. فللرياضة تأثير خارجي مادي نراه بالجمال الذي يبرز في جسم الإنسان التي يمارسها كما ولها تأثير باطني معنوي يشعر به الإنسان في مكنوناته الداخلية.

وهنا كان لنا دردشة سريعة مع المدربة الرياضية زينب قبيسي، صاحبة النادي الرياضي Fitness Art.

هل تؤثر ممارسة الرياضة على مزاج الانسان وهل تساعده على التخلص من التوتر والقلق؟

تساعد ممارسة الرياضة بانتظام على تحفيز هورمون السيروتونين وهو أحد هورمونات المسؤولة عن السعادة مما يساهم في إضفاء شعور من الراحة والسعادة على مزاج الانسان بشكل عام. كما تساعد ممارسة الرياضة من تخفيف حدة القلق والتوتر عند الانسان وذلك عبر تحفيز هورمون الأندورفين في الجسم وهو أحد الهرمونات المسؤولة أيضًا عن تعديل المزاج، والتقليل من الشعور بالألم والشعور بالاسترخاء. 

هل تساعد الرياضة في زيادة إنتاجية الفرد وتحسين قدرته على مواجهة ظروف الحياة الصعبة؟

إن ممارسة الرياضة بانتظام تعزّز الطاقة عند الانسان وتساعده على بناء كتلة عضلية قوية، كما تساهم في حثّ نظام القلب والأوعية الدموية على العمل بانسيابية وراحة أكثر. فلذلك يشعر الانسان الذي يمارس الرياضة بنشاط أكثر، مما يؤثر إيجاباً على إنتاجيته كما تمنحه شعورًا بالقوة والصلابة في مواجهة ظروف الحياة اليومية وأعبائها وفي تلقي الصدمات الحياتية المختلفة.

في ظل ضغوطات الحياة اليومية والمتعددة، ما هي الخطوات التي من الممكن اتباعها للتمتع بأسلوب حياة سليم وسعيد؟

سرّ السعادة يكمن في التوازن وممّا لا شك فيه أن نمط الحياة السريع الذي نعيشه اليوم قد أثر سلبًا على صحتنا الجسدية والنفسية والفكرية والروحية وأصبحنا نفتقد شعور المرح والمحبة في حياتنا اليومية. هناك العديد من النشاطات التي من الممكن أن تضفي تغييرًا إيجابيًا ومزيجًا من السعادة والطمأنينة على حياتنا اليومية وذلك تبعاً للميول والرغبات والهوايات الشخصية لكل فرد، نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:

 

  • ممارسة الرياضة يوميًا ولو لمدة قصيرة
  • المحافظة على نظام غذائي سليم صحي ومتنوع
  • التعرض لأشعة الشمس يوميا لفترة قصيرة 
  • قراءة الكتب والمجلات الثقافية وغيرها  
  • الإستماع إلى الموسيقى الكلاسيكية الهادئة
  • ممارسة الرسم بمختلف أنواعه
  • التنزه في أحضان الطبيعة أو على شاطىء البحر 
  • ممارسة تمارين التنفس التي تساعد على الإسترخاء 
  • الجلوس في صمت يوميا ولو لمدة قصيرة   
  • قضاء وقت مع الاطفال ومع أفراد العائلة والمحببين إلى قلوبنا 
  • ممارسة الإيجابية فكراً وقولاً وعملاً في كل تفاصيل حياتنا اليومية

 

العرّاب

 

إقرأ أيضًاناهد السباعي تكشف سرّ عدم ذهابها إلى حفل زفافها: “هذا ما حصل معي”!

إقرأ أيضًا: منة شلبي تردّ على السؤال الأكثر تداولاً في العالم العربي..تعرّف إلى إجابتها – فيديو

إقرأ أيضًا: لطيفة التونسية ممنوعة من الغناء وتكشف عن الأسباب – وثائق

زينب قبيسي – العرّاب

شاهد أيضاً

إيدن هازارد

لاعب ريال مدريد خائف من إصابته بالكورونا…والسبب!

عبّر لاعب فريق ريال مدريد الإسباني إيدن هازارد عن الخوف الكبير الذي يعيش فيه من …