العرّاب الفني

عشيرة بقاعية تطالب بوقف عرض الهيبة وتهدّد باللجوء إلى القضاء!

تابعنا على

تعرّض صنّاع مسلسل ” الهيبة العودة ” إلى حملةٍ من قبل بعض الجماعات الموجودة في البقاع اللبناني، حيث أعتبر بعض أهالي المدينة التي يتحدث عنها المسلسل أنّ العمل يقوم بتشويه سمعة وعادات أهل البقاع.

وقام رجل الأعمال، السيد رضا المصري، ابن العشيرة البقاعية، بتوجيه رسالة إلى شركة الصبّاح منتجة مسلسل ” الهيبة – العودة “، تحمل في طياتها كل الاستياء والغضب من الموسم الثاني لمسلسل “الهيبة – العودة”، موضحًا بأن قصة “الهيبة” معيبة ومهينة بحق نصف مليون مواطن من أهل البقاع، حسب ما جاء في كلامه.

وجاء في رسالة رضا المصري: “ما يعرض من مشاهد في المسلسل لا تمت لأهل البقاع والعشيرة بصلة، من حيث العادات والتقاليد والمبادئ، مردفًا: “بعض المشاهد غير دقيقة أظهرت شبابنا بصورة مشوهة، حيث أظهرتهم  بصورة تجار المخدرات والمجرمين وتجار سلاح ومتفجرات”.

وتابع: “مشاهد الثأر مستفزة، أما في ما يتعلق بمشاهد الخطف، فهذا كلام غير صحيح ولا يشبه عاداتنا وكرامتنا لا تسمح بذلك”.

مضيفًا: “والبنات عندنا ما بتطلع خطيفة كما بدا واضحًا ًفي أحد المشاهد، ونحن لا نتزوج مرة خيو كما أوضح المسلسل، وكمان طلعنا غدارين وهذا الكلام غير منطقي”.

كما طالب بمؤتمر صحفي كبير للاعتذار، يعقده المنتج وكل من ساهم بالعمل، ويتم عقده خلال 48 ساعة، وإلا سيلجأ للقضاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى