العرّاب الفنيمشاهير العرب

في الزمن الجميل: ما الذي أبكى أنغام ومروان خوري على الهواء؟ – فيديو

انطلقت الحلقة الثالثة الجديدة من برنامج الزمن الجميل بأخذ المتسابقين الخمسين الباقين إلى الورشة الصوتيّة، حيث اجتمع بهم نخبة من المدربين إضافة إلى مؤهلين نفسيين يهتمون بهم ليتخلصوا من رهبة الوقوف أمام اللجنة واستعداداً للمرحلة التنافسية الأصعب.

مع أدائهم في الفرص الجديدة، خلال تصفيات المرحلة الثانية،اعترفت اللجنة أن هنالك أصوات رغم أدائها المميز في المرة الأولى، إلا أنها فشلت أثناء تقديمها من جديد أغنية أخرى، وتم إقصاؤها على الرغم من احتمال كونها مميزة، فيما حققت جلّ الأصوات الأخرى بفرصتها الثانية، تطوراً ونجاحاً إضافياً.

ما شغل اللّجنة هذه المرة أكثر، هو مع من منحتهم فرصًا ثانية، خصوصَا مع الأصوات الطفولية، ومع الذين “خطفوهم” في آخر لحظة كالمتسابق الذين كسروا من أجله قانون اللعبة وتم قبوله على الرغم من تقديم ثلاثة ردود حمراء على التوالي.

تسبب المتسابق عمر فتحي القادم من فلسطين، في إثارة عواطف اللجنة بشكل كبير، أثناء أداءه مقطع أغنية “يا جرحي الندي” للفنان عبد الكريم عبد القادر، التي قام بأدائها بشجن عالٍ تسبب في بكاء الفنان مروان خوري وأنغام، حيث وصفته اللجنة بصاحب الأداء العاطفي المصحوب بوجعه الدافع للبكاء، كما تسبب المتسابق عمر بإيقاف دخول المتسابقين حتى بعد مضيّ ساعة، استعادت فيها اللجنة ارتياحها بعد ما أحدثه من مشاعر، وأعيد خلالها تنسيق المايكاب للفنانة أنغام.

تجدر الإشارة، إلى أنّ قانون اللّعبة يقتضي أخذ 30 صوتًا للمرحلة القادمة، إلا أن اللجنة ارتأت أن تأخذ ستة أصوات إضافيّة لاحتكامها في الأداء بشكل ملفت لتصبح النتيجة 36 صوتا تم فرزها من 50 صوتا، وسيقع في الحلقة القادمة اعتماد مصاحبة موسيقيّة لهذه الأصوات لأول مرة، وهو ما سيجعلهم أمام امتحان أصعب هدفه إظهار مواهبهم أمام لجنة التحكيم، وهو من المنتظر خلال تصفيات المرحلة الثالثة.

محمد الخزامي

 

إقرأ أيضًا: بعد سعد لمجرد..مدير أعماله متهم أيضًا بالإغتصاب؟ إليكم التفاصيل!

إقرأ أيضًا: أنجلينا جولي هل تدخل إلى العائلة المالكة قريبًا..هذه التفاصيل!

إقرأ أيضًا: فضل شاكر يعود بهذه الأغنية وكيف ستكون ردة فعل الجميع والفنانين؟

الزمن الجميل _ العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى