العرّاب الفنيمشاهير العرب

الحرب غيّرت حياة عبدو ياغي…أسرار لا تعرفها عنه!

عبدو ياغي يبلغ من العمر 70 عاماً وتخرّج من برنامج “استديو الفن” حيث حاز الميدالية الذهبية في العام 1973 وله اكثر من 70 عملاً فني ابرزها تعاون مع العائلة الرحبانية.

التقى عبدو بزوجته عن طريق الصدفة ثم جمعتهما إحدى الجلسات مع المقرّبين وكان بوقتها يشارك في برنامج “ضيوف السبت” حيث رأته بمستحضرات التجميل الخاصة بالتلفزيون لكنه اكد لها أن شكله مغاير كلياً عندما يزيلها.

لا يخاف عبدو على ابنته بريجيت وتواجدها في الوسط الفني لأنها نشأت في عائلة ملتزمة وتلقّت تربية مميّزة لذلك فإنه يثق بها وبما تقوم به.

بشكل مفاجئ، ابتعد عبدو عن الساحة الفنية لمدة 5 سنوات وسافر مع عائلته إلى كندا وهو في قمة عطائه الفني الامر الذي شكل تساؤلات عديدة لكن الحرب كان لها تأثيراً كبيراً على قراره.

عودته برفقة عائلته من كندا كان للعديد من الأسباب من بينها عدم قدرته للتكيف مع الطقس هناك واشتياقه للبنان ورغبته بحماية بناته من الاجواء هناك.

بلبلة كبيرة اثارتها مشاركته في برنامج “ذا فويس سينيور” فاعتبر الكثيرين أن تاريخه اكبر من ذلك ولا يجب أن يتم تقييمه من أحد اعضاء اللجنة.

عن هذا الامر تقول ابنته بريجيت أن العائلة لم تتقبّل فكرة مشاركته في البداية لكن حماسه ورغبته بأن يُعرف الاجيال الشابة على نفسه غيّرت من رأي عائلته وجعلتها

العرّاب

إقرأ أيضًا: منة شلبي تردّ على السؤال الأكثر تداولاً في العالم العربي..تعرّف إلى إجابتها – فيديو

إقرأ أيضًالطيفة التونسية ممنوعة من الغناء وتكشف عن الأسباب – وثائق

إقرأ أيضًاناهد السباعي تكشف سرّ عدم ذهابها إلى حفل زفافها: “هذا ما حصل معي”!

عبدو ياغي – العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى