العرّاب الفنيمشاهير العالم

مرض ​بيلا حديد المزمن سبب معاناتها…تعرّف إلى العلاج الذي تتلقّاه!

مرض ​بيلا حديد المزمن سبب معاناتها!

تابعنا على

خرج مرض ​بيلا حديد المزمن إلى العلن بعد أن فاجأت متابعيها بنشرها صور على صفحتها على موقع انستغرام وهي تضع محلولاً.

وأعربت بيلا حديد عن صعوبة تعايشها مع المرض، معلقة على الصورة بالقول:

“العيش مع بعض أمراض المناعة الذاتية المزمنة يعني  إيجاد الوقت دائماً لأخذ الحقن الوريدي”.

وفي التفاصيل فإن مرض ​بيلا حديد المزمن يعود إلى أعوام حيث  أصيبت وشقيقها الأصغر “أنور” ووالدتها عام 2012 بمرض يعرف بـ “لايم”.

إقرأ أيضًا: بيلا حديد تُثير الجدل بظهورها عارية تماماً…والسبب لا يُصدّق!

مرض ​بيلا حديد المزمن تحدّثت عنه سابقاً حيث كانت لفتت في العديد من تصريحاتها أنها تعاني من عدم إنتظام ضربات القلب وإضطرابات المزاج وآلام المفاصل والتعرق والغثيان وصعوبة التنفس والصداع والقلق.

مرضها لم يمنعها من الكشف عن وشوم جديدة تمت إضافتهم على جسدها في الفترة الأخيرة.

الدكتور الذي قام برسم هذه الوشوم نشر صورتين لوشمين جديدن عبر حسابه الرسمي على إنستغرام تُظهر وشم “أحبك” و “حبيبتي” على كتفيها.

وعلّق الدكتور:

“من أجل بيلا حديد اللطيفة والرائعة دائماً”.

بيلا كانت قد شاركت جمهورها في الفترة الأخيرة شكل منزلها الذي قامت بقضاء فترة الحجر المنزلي فيه، والوشوم التي رسمتها تضاف إلى الثلاثة التي كانت لديها لتصبح خمسة.

بيلا أثارت الكثير من الجدل عبر مواقع التواصل الإجتماعي بعد أن قامت بنشر صورها وهي عارية.

الصور التي نشرتها بيلا هي للعلامة التجارية الفرنسية “موغلر” حيث كانت تقوم بجلسة تصويرية وهي عارية من أجل مسحهما ضوئيًا، ثم تحويلها إلى رسوم متحركة على شكل مخلوق أسطوري مجنح.

وعادت بيلا ونشرت فيديو تظهر من خلاله وهي  قد تحوَّلت إلى مخلوق أسطوري “القنطور المجنح” الذي له جسد حصان وجذع ورأس إنسان.

الإعلان أثار الكثير من الجدل إضافة إلى إعجاب الكثيرين به وبالفكرة الفريدية من نوعها التي تشارك بها بيلا على أنغام أغنية “أنا لست دائمًا حيث يكون جسدي”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

займ онлайн на карту زر الذهاب إلى الأعلى