العرّاب الفنيمشاهير العرب

ليست كورونا.. اليسا تُفجع بوفاة أقرب الناس وما حصل بعدها يُثير البلبلة!

اليسا تُفجع بوفاة أقرب الناس!

تابعنا على

فُجعت النجمة اللبنانية اليسا بوفاة عمتها التي فارقت الحياة يوم الثلاثاء الواقع 2 مارس 2021، وجاءت أسباب الوفاة طبيعية، حيث لم تصاب بفيروس كورونا.

وكشفت اليسا أنّ المستشفى حاولت أن تسجّل اسم عمتها في قائمة الأشخاص الذين توفوا إثر إصابتهم بفيروس كورونا وهذا ما رفضته العائلة لأنّها لم تُصاب بالفيروس كما تدعي المستشفى.

وكتبت إليسا عبر تويتر: “اليوم كمان توفت عمتي جاندارك و حمدالله مش كورونا ، خلص عمرا بس كانوا مصريين يسجلوها كورونا بس ما قبلنا الله يرحما”.

ما كتبته اليسا أثار بلبلة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أكد البعض أنّه حصل معهم نفس الأمر بعد أن خسروا ذويهم، الأمر الذي فتح تساؤلات عدّة حول حقيقة الوفيات بكوفيد-19 في لبنان.

إقرأ أيضًا: حبيب اليسا فنان لبناني شهير..قصة حب كانت نهايتها حزينة – فيديو وصور

على صعيد آخر، جرأة كبيرة تحدّثت بها الفنانة اللبنانية اليسا في الحلقة الثالثة من سلسلة “البودكاست” التي ينشرها تطبيق أنغامي في كل اسبوع حيث تناولت موضوع استغلال الدين في السياسة.

وقالت أنّ المسؤولين في لبنان الذين وصلوا إلى السلطة على دماء 150 ألف شهيد في الحرب الأهلية وبالتأكيد لن يرف لهم جفن على 200 شهيد سقطوا في انفجار بيروت، لا زالوا يستغلون الدين من أجل مصالحهم السياسية.

وتأسّفت لكون هناك الكثير من الأشخاص حتى اليوم يُصدّقون هؤلاء المسؤولين ويدافعون عنها دون أي اعتبار للأزمة الإقتصادية والمصاعب التي يواجهها الناس.

ورفضت أن يتم إقناع الناس ببناء دولة عن طريق الدين مشيرة إلى أنّ الوطنيّة أخلاق ووجّهت رسالة شديدة اللهجة للطبقة السياسية بانّهم لا يملكون ذلك.

وطالبتهم بالتوقف عن التحجج بالدين من أجل خلق الفتن والحقد بين الشعب مؤكدة أنّهم وسّعوا الهوّة بين الناس ودمّروا المستقبل عن طريق غسيل الدماغ.

وعبّرت عن غضبها من إرسال الشباب اللبناني إلى بلد آخر للموت تحت مسمّى الدين واضطر النّاس للتطرّف ثم تم اتهامهم بالإرهاب.

العرّاب

 

مقالات ذات صلة

займ онлайн на карту زر الذهاب إلى الأعلى