العرّاب الفنيمشاهير العرب

عبدالله السدحان وناصر القصبي..مُحاولة صلح علنية تبوء بالفشل!

محاولة صلح بين عبدالله السدحان وناصر القصبي

تابعنا على

بعد مرور سنوات على خلاف الممثلين عبدالله السدحان وناصر القصبي وانفصالهما الفني، وجّه عبد الله رسالة مؤثرة لناصر يُعبّر عن حبه له ويلمح إلى رغبته إنهاء الخلاف

ونشر عبد الله مقطع فيديو مرفق بأغنية مؤثرة للفنان راشد الماجد من مسلسل “العاصوف” وفي الفيديو جمع السدحان أبرز مشاهدهما سوياً.

وتقول الأغنية:

“كلش تغير وانقلب، وماعاد نشبه نفسنا”.

وعلّق على الفيديو وقال:

“رسالة عتاب قبلتها يا مرحبًا ترى داري دارك”.

اللافت أنّه بعد ساعات قليلة على التغريدة تم حذفها الأمر الذي أثار تساؤلات حول انزعاج عبد الله من عدم رد ناصر أو عن نيتهما إنهاء خلافاتهما بعيداً عن الأضواء.

إقرأ أيضًاناصر القصبي بتصريح صادم…هل أساء إلى الدراما السورية؟

خلاف عبدالله السدحان وناصر القصبي بدأ عام 2012 بعد انفصالهما وتحوّلت إلى المحاكم  وطلب القصبي من السدحان قبل التوجه إلى المحكمة التجارية بالرياض إنهاء الشراكة بينهما ودياً وعدم التصعيد للقضاء.

لكن السدحان كان يبدي امتعاضه من الفكرة أو بالأحرى كان يبحث عن حلول تمنع الانفصال، الأمر الذي دفع القصبي لحسم الأمور قضائياً.

ناصر وعبدالله ارتبطا فنياً منذ بدايتهما في المجال في ثمانينيات القرن الماضي، وقدَّما سوياً عديداً من الأعمال الدرامية، منها “أيام لا تنسى”، و”عودة عصويد”، و”كلنا عيال قرية”، و”طاش ما طاش” بأجزائه الـ 18، وهو العمل السعودي الأشهر في الموسم الرمضاني.

وعملا سوياً في المسرح كثيراً إضافة إلى شراكتهما التجارية في شركة الهدف للإنتاج الإعلامي لسنوات طويلة.

العرّاب

 

مقالات ذات صلة

займ онлайн на карту زر الذهاب إلى الأعلى