العرّاب الفنيمشاهير العالم

أبناء بريتني سبيرز تغيّروا كثيراً.. لن تُصدّق كيف أصبح شكلهم – صورة

بريتني سبيرز مع أولادها على انستغرام

تابعنا على

ظهر أبناء بريتني سبيرز وهما شون بريستون (15 عاماً) وجيدن (14 عاماً) مع والدتهم خلال حفل مفتوح حيث بدى ولديه أطول منها قامة.

صورة أبناء بريتني سبيرز نشرتها الأم على موقع انستغرام وهي تتوسط ولديها خلال حفل مفتوح، وعلقت على الصورة قائلةً: «إنه لأمر جنوني كيف يمر الوقت.. انظروا كم كبر طفلاي الآن».

إقرأ أيضًاكريستيانو رونالدو هل كشف عن نيّته الإعتزال قريباً؟

وأضافت: «أنا محظوظة للغاية لأن طفليّ رجلان نبيلان ولطيفان لدرجة تعكس أنني فعلت الشيء الصحيح».

وعن سبب عدم نشرها صوراً لطفليها منذ فترة طويلة كشفت سبيرز أنها: «لم أنشر صوراً لهما منذ بعض الوقت لأنهما في سن يريدان فيه التعبير عن هويتهما الخاصة واتفهم ذلك تماماً. لكنني بذلت قصارى جهدي لإقناعهما، لقد سمحا لي أخيراً بنشر الصورة».

من جهة أخرى فقد بدا واضحاً أن أن المغنية تتطلع إلى المستقبل بأمل، ففي وقت سابق شاركت متابعيها بمنشور ملهم حول الصحة والشفاء.

وكتبت: «بعد الوباء الكارثي فيروس كورونا الذي أصاب العالم كله العام الماضي، يجب أن تكون هذه السنة الجديدة عام تطهير داخلي لأنفسنا، بالتأمل والصلاة أو أي نوع من الهوايات التي تجلب الفرح، كل هذا يساعدنا على الحصول على عقل وجسد وروح نظيفة».

يشار إلى أن سبيرز كانت اتخذت قراراً حاسماً منذ سنوات بعدم اعتلاء المسرح أو الغناء في ظل كون والدها الوصي عليها بعد ما حصل معها عام 2008.

النجمة التي دخلت إلى المستشفى في ذلك الوقت لتلقي العلاج النفسي بعد خروج حياتها عن السيطرة استذكرت أدائها على المسرح قبل 3 سنوات. 

ونشرت بريتني عبر موقع تويتر مقطع من أغنيتها الشهيرة “Toxic” في عام 2018 وعلّقت:

“تذكروا، بغض النظر عما نعتقد أننا نعرفه عن حياة الشخص، فنحن بالفعل لا نعرف شيئاً عنه”.

واضافت:

“لا أصدق أنّ هذا الأداء منذ 3 أعوام!”. سأحب دائماً أن أكون على خشبة المسرح، لكنني آخذ وقتاً للتعلم، ولكي أكون شخصاً عادياً أحب مجرد الاستمتاع بأساسيات كل يوم في الحياة”.

وتابعت:

“لكل شخصٍ قصته ونظرته في قصص الآخرين! لكلٍّ منّا حياته الجميلة المشرقة المختلفة!”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

займ онлайн на карту زر الذهاب إلى الأعلى