العرّاب الفنيمشاهير العالم

ميغان ماركل تفتح معركة جديدة على العائلة الملكية بعد مقابلتها الشهيرة!

ميغان ماركل تفتح معركة جديدة على العائلة الملكية!

تستعد ميغان ماركل زوجة الأمير هاري لخوض معركة جديدة ضد القصر الملكي تتعلّق بالإتهامات التي وُجّهت لها بقيامها بالتنمّر على بعض الموظفين.

وبحسب ما نشرت صحيفة “ديلي مايل” البريطانية فإنّ ميغان ماركل فتحت معركة ضد العائلة وطالبتها بإطلاعها على أي مستندات أو رسائل بريد إلكتروني أو رسائل نصية تتعلق بشكوى التنمر المرفوعة ضدها.

[advertise]

خطوة ميغان وطلبها من العائلة الاطلاع على الأدلة وصفتها مصادر صحافية بأنها، مؤشر واضح إلى أن الدوقة تستعد للرد على ما وصفته بـ”حملة التشهير”.

إقرأ أيضًا: ميغان ماركل ترد على الملكة إليزابيث وتُهدّدها علناً!

جاء ذلك بعد أن اتهمها أحد كبار مساعدي القصر بـ”السلوك غير المقبول” تجاه مساعدين شخصيين وتقويض ثقة شخص ثالث، وسرعان ما بدأ القصر الآن تحقيقاً في تلك الادعاءات.

الصحافة كان لها نصيب من مقابلة الأمير هاري وميغان حيث اتهمتها ميغان بالضغط الشديد عليهما، وأشارت إلى وجود نوع من العنصرية في تغطية أخبارها لأنها ذات الأصول السوداء.

هاري قال أيضاً أن العائلة المالكة البريطانية كانت “خائفة” من الصحافة الشعبية التي تمارس “السيطرة بالترهيب”.

هذا الأمر لم يُعجب عدداً من الصحافيين من بينهم مدير جمعية المحررين البريطانيين، إيان موراي الذي أصدر بياناً اعتبره البعض تقليل من أهمية العنصرية.

[advertise]

وبعد الهجوم عليه باعتبار أنّ بيانه الذي رفض فيه كون وسائل الإعلام متعصبة وأنها ستتابع محاسبة الأقوياء والأغنياء هو مزعجاً تقدّم باستقالته.

وأشار البعض من المعترضين على البيان أنّه كان يجب أن يكون واضحاً لنبذ العنصرية  وأن وسائل الإعلام بحاجة لأن تصبح أكثر تمثيلاً وأكثر وعياً بذاتها.

العرّاب

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى