العرّاب الفنيمشاهير العالم

ملامح وجه الأمير فيليب بعد مغادرته المستشفى تصدم الجمهور – صورة

ملامح وجه الأمير فيليب بعد مغادرته المستشفى!

غادر الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث الثانية المستشفى التي كان دخلها منذ حوالي الأربعة أسابيع لتلقي العلاج وظهر في ملامح وجه متعبة.

إقرأ أيضاً: عودة الأمير فيليب بعد العملية.. سيحتفل بعامه الـ 100 قريباً!

وتمكن عدد من الصحافيين من إلتقاط صور للحظة مغادرة الأمير وهو في سيارته، إذ شكلت ملامح وجه فيليب المتعبة والشاحبة صدمة لعدد كبير من الجمهور.

وقال شاهد من «رويترز» إن الدوق غادر مستشفى الملك إدوارد بعد الساعة العاشرة والنصف بتوقيت جرينتش بقليل. ونُقل إلى سيارة كانت في انتظاره على كرسي متحرك وعاد إلى قصر وندسور، مقر الإقامة الملكية غربي لندن، وأخذ يلوح لمن هم في الخارج لدى وصوله.

[advertise]

وكان دخل دوق إدنبره البالغ من العمر 99 عاما، مستشفى الملك إدوارد السابع الخاص يوم 16 فبراير شباط بعد أن شعر بتوعك نتيجة الإصابة بعدوى لم يتم تحديدها، لكنها ليست كوفيد-19.

ونُقل لفترة وجيزة في مطلع هذا الشهر إلى مركز متخصص في أمراض القلب بمستشفى آخر في لندن حيث أُجري له تدخل لعلاج مشكلة سابقة بالقلب.

وكانت نفت المصادر أن تكون الوعكة الصحية التي تعرّض لها الأمير لها أي علاقة بفيروس كورونا مشيرة إلى أنّ نقله إلى المستشفى جاء كتدبير إحترازي بناء على نصيحة طبية لكن صحة الأمير فيليب لا زالت تشغل بال الجمهور.

[advertise]

وفيما يتعلّق بالملكة فإنّ المصادر قالت أنّها موجودة في القصر ولم تغادره وتستكمل حياتها وعملها.

وكانت الملكة والأمير فيليب قد تلقيا لقاح كورونا في مطلع كانون الثاني/يناير الماضي في قصر ويندسور غربي لندن.

الأمير فيليب
الأمير فيليب

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى