العرّاب الفنيمشاهير العرب

ميريام فارس تكشف لأول مرة حقيقة معاناتها مع المرض!

ميريام فارس

ردّت الفنانة اللبنانية ميريام فارس للمرة الأولى على الأخبار التي إنتشرت خلال الأيام الماضية وتحدثت عن معاناتها من المرض.

إقرأ أيضاً: مرض ميريام فارس يُثير البلبلة…ما قالته فاجأ الجميع!

وجاء ردّ فارس هذا في تعليق لها على رسالة كتبها أحد المتابعين وتوجه فيها إليها بالقول:”لا أريد شيئاً إلا معرفة أحوال صحتك”، فردت عليه “مثل الحصان”، للتأكيد على أن صحتها جيدة.

[advertise]

تُعتبر ميريام من أكثر الفنانات إخفاءً لحياتها الخاصة، حيث تزوّجت بشكل مفاجئ ولا يزال زوجها بعيداً عن الإعلام كذلك الحال مع طفليها اللذان نادراً ما تنشر صوراً لهما

لكن طفولة ميريام التي لا يعرفها الكثيرين كانت صادمة للغاية، فوالدها كان مدمن قمار ووالدتها كانت تتعرّض للضرب منه أمام أعين أولادها الأمر الذي أثر سلباً على ميريام

عندما تحدّثت ميريام عن العنف المنزلي على الهواء للمرة الأولى وعادت إلى المنزل تمنّت والدتها لو أنها لم تفعل ذلك كي لا تجرح والدها، فما أعظمها هذه الأم التي تخاف على مشاعر الرجل الذي كسرها أمام أطفالها

إلا أنّ ردّة فعل والدها كانت مفاجئة حيث اقترب منها وقال لها أنه يرى فيها امرأة ناضجة وهو فخور بها ويعلم بأنها الآن شعرت بالراحة.

خطبت ميريام للمرة الأولى عندما كانت في سن الـ 17 عاماً لكنها انفصلت عنه بعد أن قام بوضعها أمام خيارين إما “هو” أو طموحها، لكنها فضّلت مسيرتها الفنية عليه

ميريام حسب قولها أصبحت اليوم امرأة ناضجة ولا تتمنى أن تكون عكس ذلك أو أن تعود طفلة لأنّه لم يكن يتم الأخذ بقرارها في صغرها وهي منذ فترة قصيرة استطاعت التصالح مع ماضيها وتخطّيه

اللافت في الأمر أنّ المسلسل الوحيد الذي شاركت ميريام في بطولته كان “إتهام” وقصته تدور حول فتاة تعيش في جوّ عائلي غير صحي وتتعرّض للعنف من خطيبها ومعاملة سيئة من شقيقها أي أنها اختارت أن تُجسّد طفولتها في دورها الأول

ميريام تزوّجت من رجل الأعمال داني متري وتقول أنها تعتمد الهدوء في تعاملها مع أطفالها ولا يوجد صراخ عليهما ما يدل على أنّها اختارت أن لا يعيش أولادها الجو المليء بالخلافات والعنف الذي عاشته.

[advertise]

العرّاب

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى