العرّاب الفنيمشاهير العرب

كندة علوش تفجع بوفاة شخصين من عائلتها خلال ساعات!

كندة علوش تنعى عمتها وزوجها

تابعنا على

أعلنت الممثلة السورية كندة علوش اليوم الأربعاء، وفاة  شخصين من عائلتها عمتها رانية علوش، بعد 48 ساعة فقط من وفاة زوجها غسان قطرنجي، وقدمت التعازي لأبناء عمتها، ودعت لهم بالصبر وللراحلة بالرحمة والغفران.

كندة علوش نشرت للمرة الأولى صورة عمتها وزوجها الذين يعتبران من أفراد عائلتها عبر حسابها بموقع إنستقرام، وعلقت على الصورة قائلة: بعد يومين من رحيل زوجها ورفيق عمرها المرحوم غسان قطرنجي انتقلت إلى رحمة الله عمتي الغالية حبيبتي رانية علوش .. إنا لله وإنا إليه راجعون لله ما أخذ وله ما أعطى.

وأضافت: يارب ارحمهما واغفر لهما واجعل قبرهما روضة من رياض الجنة، عزائي لأبناء عمتي كندة ونعمة ومحمد وباسمة وفرح وياسمين الله يصبركم ويكون معكم.

على صعيد آخر، يبدو أنّ علاقة الثنائي كندة علوش وعمرو يوسف ليست عادية حيث كشفت عن سر غير متوقع يجمعهما ويتعلّق بالملابس التي يرتديانها.

كندة تحدّثت خلال برنامج mbc trending عن نظام تعتمده مع ابنتهما حياة وهو عدم إعطائها وقت كبير لاستعمال اللوحات الإلكترونية والإستعاضة عن ذلك بحثها على القراءة.

إقرأ أيضًاتصرّف عمرو يوسف يُغضب كندة علوش…وهي تكشف الأسباب!

كما أنّ كندة وعمرو يجتمعان في الكثير من التفاصيل غير حبهما لبعضهما حيث قالت أنّها ترتدي بعض كنزاته لأنّه يتمتع بذوق مميّز في شرائها.

 

وأضافت أنها تشعر بالأسف لأنه لا يمكنها ارتداء سراويله وانتعال أحذيته رغم أنها ترتدي ملابسه الرياضية أحياناً مشيرة إلى أنّه يشتري كنزاته قصيرة إلى حد ما بناء على طلبها.

وقالت أنها لا تهتم بشكلها كثيراً ولا تعاني من الهوس في هذا المجال وأنها مقصرة رغم أنها تبذل الجهود وأنها علمت زوجها أن يحبها بهذه الطريقة.

وتحدّثت كندة أيضاً عن دورها في مسلسل “ضي القمر” الذي شاركت فيه مؤخراً وقالت أنّ ما شجعها على القبول بدورها هو أنّه عمل قصير.

وأضافت أنّ قلة عدد الحلقات في المسلسل يساعدها هذا على عدم التغيب عن منزلها وابنتها لمدة طويلة وهو يتميز بحلقاته القصيرة وبالكثافة الدرامية مضيفة أنه يشبه فيلماً طويلاً.

وكانت كندة قد قالت أنّ أكثر صفة لا تحبها في عمرو هو أنّه  أنه يمضي وقتا طويلا ممسكا بهاتفه المحمول.

وأضافت خلال حلولها ضيفة على البرنامج الإذاعي “أسرار النجوم” عبر إذاعة وقناة “نجوم F.M” أنه “عندما يعود من العمل يمسك هاتفه ويلعب بعض الألعاب ليريح رأسه قليلا، وهي تكون تنتظره لتتحدث معه وتحب أن يتواصل معها ويركز في كلامها، لكنها في نفس الوقت تراعي أنه يكون متعبا ولا يريد التركيز في أي شيء”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

займ онлайн на карту زر الذهاب إلى الأعلى