العرّاب الفنيمشاهير تركيانقد فني

سبب صادم لانضمام توبا بويوكستون إلى “إبنة السفير”…خطوة لا تليق بها!

سبب إنضمام توبا بويوكستون إلى "إبنة السفير"

تابعنا على

شكّل انضمام توبا بويوكستون إلى مسلسل “إبنة السفير” مفاجأة للجميع، بعضهم تأمل أن تُعيد الوهج لثنائيتها مع إنجين أكيوريك بينما البعض الآخر اعتبر ذلك خطوة غير موفقة.

ويبدو أن انضمام توبا بويوكستون إلى “إبنة السفير” كان من أجل مسلسل جديد يتم التجهيز له من قبل شركة الإنتاج OGM تكون توبا البطلة فيه.

إقرأ أيضًا: ديميت أوزديمير في ورطة…هل تعيش مصير توبا بويوكستون؟

اللافت في الموضوع أن توبا اقتنعت المشاركة إلى جانب إنجين بانتظار المسلسل الذي كانت قد أعلنت أنها بصدد التجهيز له.

ما يعني أنّ توبا أرادت عدم البقاء بعيدة عن الشاشة والإنتظار لوقت أطول وقرّرت المشاركة في مسلسل كان أصلاً يعاني قبل انسحاب نسليهان أتاغول منه.

غريب قرار توبا الذي لا يليق بها وبمسيرتها الفنية، هي لا تحتاج أن تكون متواجدة في مسلسل انتهت قصته منذ فترة طويلة وما يحصل هو مجرّد مطّ للأحداث لسبب غير مقنع.

كان الأجدى بشركة الإنتاج أن تتخذ من انسحاب نسليهان حجة كي تقوم بإيقاف المسلسل الذي كان يصارع أصلاً بنسب المشاهدة الضعيفة.

لكن عناد غير مفهوم دفع الشركة للتواصل مع توبا للمشاركة فيه، والمفاجئ أكثر هو موافقة توبا، ربما لم تشاهد المسلسل قبل أن تتخذ قرارها لأنها لو فعلت ذلك ووافقت فالأمر يطرح علامات استفهام كبيرة عن وضع مسيرتها على المحك من أجل…لا شيء يستحق.

على العموم المسلسل سينتهي في الأسابيع القادمة ومع الأسف لن يتم الحديث عن تأثير انضمام توبا إليه إلا في الساعات الأولى لإعلان الخبر حيث شكّل الموضوع حماساً لدى الجمهور لعودتها إلى الشاشة لكن بطريقة غير واضحة.

مريانا سويدان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى