العرّاب الفنيقصص حب المشاهيرمشاهير تركيا

حبيب بيرين سات فتح أبواب النجومية لها وخسر حياته من أجل سعادتها!

تعرّف إلى حبيب بيرين سات

تابعنا على

ما الذي تعرفه عن حبيب بيرين سات الذي كان له أثراً كبيراً على حياته قبل وفاته وبعدها، فيما هي قدّمت لنا أجمل قصة عن الاخلاص.

تفاصيل قصة حبيب بيرين سات معها:

عكس الكثير من ممثلات جيلها، فإنّ خطوات بيرين سات الأولى في التمثيل لم تكن عن طريق وكالة عرض أزياء ولم يتم اكتشافها عن طريق الصدفة بسبب وجود أحد عائلتها في الفن.

كانت بيرين تبلغ من العمر 20 عاماً عندما ارتبطت بعلاقة عاطفية قوية بشاب يدعى “إيفه” أصغر منها بسنة واحدة لكن كل من عرفه يؤكد أنه كان شخصاً ناضجاً وما فعله مع بيرين يدل أنه أكبر من عمره.

إقرأ أيضًابيرين سات وزوجها بوضع حميمي جداً بعد فترة على خلافهما – صورة

إيفه الذي كان يبلغ من العمر 19 عاماً أرسل إعلاناً لإحدى مسابقات المواهب التمثيلية لحبيبته لكنها كانت طالبة في الجامعة ورفضت ذلك إلا أنه أصرّ على ذلك واصطحبها بنفسه إلى مدينة أنقرة لتجري تجارب الأداء.

تم قبول بيرين وتأهلت للمراحل النهائية من المسابقة وبقي إيفه بجانبها يدعمها ويشجعها، وبالنسبة لشاب في عمره كان الأمر استثنائياً، لم يعاني من نوبات غيرة على حبيبته من الممثلين بل كان محفّزها.

الفاجعة الكبرى التي قلبت حياة بيرين كانت في ليلة قام إيفه بإيصالها للمنزل بعد أن امضيا وقتاً برفقة بعضهما، وما هي إلا ساعات قليلة حتى تلقت بيرين الاتصال الأقسى في حياتها.

شقيقة إيفه أخبرت بيرين أنه تعرّض لحادث سير أثناء توجهه للمنزل وهو في حالة خطرة فأسرعت إلى  المستشفى لكنّ القدر كان أسرع منها وخطف حبيبها الذي لفظ أنفاسه الأخيرة في سيارة الإسعاف.

عاشت بيرين فترة صعبة وتدمّرت من خلالها لفقدان الشخص الأقرب على قلبها الذي أحبها ودعمها وآمن بموهبتها وكان كل همه إسعادها لكنها عادت ووقفت على قدميها من جديد وحققت حلمه وأصبحت نجمة في العالم وليس في تركيا فقط.

العرّاب

 

مقالات ذات صلة

займ онлайн на карту زر الذهاب إلى الأعلى