العرّاب الفنيمشاهير العالم

وينتورث ميلر بطل مسلسل Prison Break حاول الانتحار بسبب مثليته!

وينتورث ميلر مثلي جنسيًّا

أعلن بطل مسلسل Prison Break وينتورث ميلر عن أنه مثلي جنسيًّا، وأنّه حاول كثيرًا الانتحار بسبب الأفكار التي كانت تراوده قبل الإعلان صراحةً عن ميوله الجنسيّة، بشكلٍ واضح أمام العلن.

وجاء إعلان وينتورث ميلر أنه مثلي خلال رفضه الحضور مهرجان سانت بيترسبيرج الدولي للأفلام في روسيا، معللا السبب في ذلك معاداة الحكومة الروسية للمثليين.

إقرأ أيضاً: قبلة من زوج سلاف فواخرجي لها مباشرة على الهواء…وردة فعلها لا تُصدّق!

وجاء في رد ميلر على دعوة المهرجان: “شكرا على دعوتكم لي، فكشخص استمتع بزيارة روسيا في الماضي ويمكنني أيضا الزعم أن لي أصول روسية، كان من المفترض أن ألبي دعوتكم.”

[advertise]

وأضاف: “لكن كشخص مثلي الجنس، يجب أن أرفض.”

إقرأ أيضاً: سلاف فواخرجي وزوجها بصورة نادرة…شاهد كيف كان شكلهما!

وشرح : “أنا مستاء للغاية من موقف الحكومة الروسية من معاملة الرجال والنساء المثليين، الموقف لا يمكن قبوله، ولا يمكن أن أشارك بضمير مرتاح في مهرجان تابع لدولة تسلب بشكل منظم حقوق أشخاص مثلي من العيش والحب بشكل معلن.”

واختتم ميلر: “لو تطورت الأوضاع في روسيا، سأغير رأيي بالطبع.”

من جهةٍ أخرى، إعترف النجم العالمي ويل سميث بتعرضه للإعتداء العنصري من قبل رجال الشرطة الأميركيين، وذلك خلال مقابلة أجراها مع الإعلامية أنجيلا راي عبر تطبيق إنستغرام.

وفي التفاصيل، فقد قال سميث، الممثل الأميركي ذو البشرة السوداء، أنه تم استدعاءه من قبل شرطة فيلاديلفيا في أكثر من عشر مناسبات حيث كانوا ينادونه بعبارات مهينة بسبب لون بشرته.

كما عبّر سميث عن سعادته بالإحتجاجات المنددة بالعنصرية العرقية التي تجري في الولايات المتحدة الأميركية تحت شعار : “حياة السود مهمة” ، وقال بما معناه:

“نحن في ظرف لم نشهده من قبل. إذ وقف العالم وقال للشعب الأميركي الأفريقي نحن نراك ونسمعك. كيف يمكننا أن نساعدك؟، نحن لم نشهد ذلك يوماً”.

[advertise]

لكن ويل حذر المحتجين من الغضب غير الموجه، إذ نصحهم بتوجيه البوصلة بشكل صحيح وعدم تخريب بلادهم بحجة رفض العنصرية.

وختم قائلاً:

“أتعهد بإخلاص بأن أسعى لتطوير مجتمعي وبلدي والعالم ما دمت حياً”.

وأردف:

“أنا سعيد بأنني على قيد الحياة خلال هذا الوقت وبأنني أخدم بلدي”

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى