العرّاب الفنيمشاهير العرب

إليكم ناصر القصبي وهو صغير..لن تستطيعوا أن تتعرّفوا إليه!

إليكم ناصر القصبي وهو صغير

أثارت صورة ناصر القصبي وهو صغير بلبلةً بعد أن تمّ نشرها، إذ تبيّن أنّ شكله مختلف كثيرًا عن الآن، خصوصًا أنّه كان يتمتّع بشعرٍ طويلٍ جدًّا، لم نكن نعتقد أنّه حصل عليه سابقًا.

[advertise]

إليكم صورة ناصر القصبي وهو صغير بالشعر الطويل

من جهةٍ أخرى، تحوّل الممثل السعودي ناصر القصبي لـ”حلاق لبناني” في برومو مسلسله الرمضاني الجديد “ممنوع التجول” الأمر الذي عرّضه لموجة واسعة من الإنتقادات اللاذعة، إذ إتمهمه المتابعون بتكرار نفسه.

إقرأ أيضاً: أغنى الممثلين في السعودية أرقام خيالية تخرج إلى العلن!

وكان من التعليقات على تحول ناصر القصبي لـ”حلاق لبناني” “إعلانات المسلسل توحي انها كركترات عاف عليها الزمن.. وتكرار لأدوار ما يعلم الشطار”، لن يكون هناك جديد لن تكون دراما مكتوبه أو قصص مؤثرة تخدم الفرد والمجتمع ولن يناقش قضايا يوميه. المتوقع أنه مجرد تمثيل وأداء لمقاطع تم بثها في سنابات المشاهير خلال حضر التجول بسبب كوفيد 2019. تهريج من السناب للقناة…!!!”.

[advertise]

يشار إلى أن مسلسل “ممنوع التجول” من بطولة ناصر القصبي وراشد الشمراني وحبيب الحبيب وفايز المالكي وإلهام علي وأسيل عمران وعبد المجيد الرهيدي وعلي الحميدي وخالد الفراج.

ومن ناحية أخرى، و بعد مرور سنوات على خلاف الممثلين عبدالله السدحان وناصر القصبي وانفصالهما الفني، وجّه عبد الله رسالة مؤثرة لناصر يُعبّر عن حبه له ويلمح إلى رغبته إنهاء الخلاف

ونشر عبد الله مقطع فيديو مرفق بأغنية مؤثرة للفنان راشد الماجد من مسلسل “العاصوف” وفي الفيديو جمع السدحان أبرز مشاهدهما سوياً.

وتقول الأغنية:“كلش تغير وانقلب، وماعاد نشبه نفسنا”.

[advertise]

وعلّق على الفيديو وقال:“رسالة عتاب قبلتها يا مرحبًا ترى داري دارك”.

اللافت أنّه بعد ساعات قليلة على التغريدة تم حذفها الأمر الذي أثار تساؤلات حول انزعاج عبد الله من عدم رد ناصر أو عن نيتهما إنهاء خلافاتهما بعيداً عن الأضواء.

إقرأ أيضًا:  ناصر القصبي بتصريح صادم…هل أساء إلى الدراما السورية؟

خلاف عبدالله السدحان وناصر القصبي بدأ عام 2012 بعد انفصالهما وتحوّلت إلى المحاكم  وطلب القصبي من السدحان قبل التوجه إلى المحكمة التجارية بالرياض إنهاء الشراكة بينهما ودياً وعدم التصعيد للقضاء.

لكن السدحان كان يبدي امتعاضه من الفكرة أو بالأحرى كان يبحث عن حلول تمنع الانفصال، الأمر الذي دفع القصبي لحسم الأمور قضائياً.

ناصر وعبدالله ارتبطا فنياً منذ بدايتهما في المجال في ثمانينيات القرن الماضي، وقدَّما سوياً عديداً من الأعمال الدرامية، منها “أيام لا تنسى”، و”عودة عصويد”، و”كلنا عيال قرية”، و”طاش ما طاش” بأجزائه الـ 18، وهو العمل السعودي الأشهر في الموسم الرمضاني.

وعملا سوياً في المسرح كثيراً إضافة إلى شراكتهما التجارية في شركة الهدف للإنتاج الإعلامي لسنوات طويلة.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى