العرّاب الفنيمشاهير العرب

ممثل سوري يفضح علاقة باسم ياخور بـ ماهر الأسد – فيديو

ممثل سوري يفضح باسم ياخور

لم يكن الممثل السوري باسم ياخور يتصوّر أن يفضح أحد الأشخاص المقربين منه سابقًا علاقته بـ ماهر الأسد شقيقي الرئيس السوري بشار الأسد.

الكاتب والممثل السوري عبد القادر منلا أشار في بداية تسجيله إلى أن باسم ياخور كان شاباً مميزاً وطموحاً عند التحاقه بالمعهد العالي للفنون المسرحية، وبأنه كان من أشد المعجبين بقدراته وموهبته الفنية، إلا أنه “فقد شخصيته الإنسانية وخـسر جمهوره ومحبيه من خلال ارتباطه بالسلطة”.

إقرأ أيضًا: شائعة وفاة باسم ياخور تقلق الجمهور!!

وبحسب ما يوضح التسجيل، فإن العلاقة بين باسم ياخور و ماهر الأسد تعود إلى عام 2002، ويقول منلا: “بعد أن استكمل الحالة المالية والاقتصادية والغنى من خلال المسلسلات، وصل إلى مرحلة النفوذ والسلطة من خلال علاقته بماهر الذي كان يذكره ياخور بصفة (المعلّم)”.

ولاحظ منلا أن باسم ياخور صار يفتخر ويتباهى بالعلاقة المتينة التي تجمعه بـ “ماهر الأسد” لدرجة أنه من الممكن أن يهدد زملاءه من الوسط الفني في حال أزعجه أحدهم، لافتاً إلى أن ياخور كان يردد عبارة “رايح لعند المعلم، وإجيت من عند المعلم”.

وقال منلا مخاطباً ياخور: “خسرت فعلياً مشروعك الفني وخسرت نفسك كفنان مبدع وكطاقة فنية منذ أن بدأت علاقتك بماهر الأسد”. وتمنى عليه أن يتنازل عن علاقته مع السلطة وأن يعيد حساباته.

إليكم ما فضحه منلا عن علاقة باسم ياخور بـ ماهر الأسد

 

ومن ناحية أخرى،كانت تفاعلت السيدة رنا الحريري زوجة الممثل السوري باسم ياخور مع مشهد مؤثر أداه في مسلسله الرمضاني الذي يعرض حالياً “على صفيح ساخن”، إذ أعربت عن تأثرها الشديد بأداء زوجها وبكائها للمرة الأولى بسبب مسلسل.

ونشرت زوجة باسم ياخور عبر صفحتها الخاصة على انستغرام صوراً له من المشهد، ظهر فيها وهو يبكي منهاراً، وأرفقت الصور بتعليق قالت فيه:”كيف بدي أقنع حالي أنو هاد كان تمثيل أنا بالعادة ما بتأثر بالمسلسلات بس اليوم قدرت تبكّيني.

إقرأ أيضاً: باميلا الكيك تورّط باسم ياخور بسبب مشهد غرامي- فيديو

وبدوره ردّ باسم ياخور على تعليق زوجته هذا من خلال التعليقات مازحاً: “رنوشتي تمثيل حبيبتي تمثيل”، مع وجوه ايموجي ضاحكة.

هذا وكان فاجأ باسم ياخور المتابعين عبر خاصية القصص المصورة على صفحته الخاصة على فيسبوك بنشره صورة ظهر فيها وهو يستعين بأسطوانة أوكسيجين، وأرفق الصورة بتعليق قال فيه:”شكرا من القلب لكل الأصدقاء الرائعين اللي وقفوا جنبي بهالأيام الصعبة الماضية اللي مرقت لولاكم ما كنت بعرف شو كان صار بحبكم من قلبي”.. دون أن يفصح عن تفاصيل إضافية، الأمر الذي أقلق الجمهور ودفع بعضهم إلى التساؤل عن حقيقة إصابته بفيروس كورونا.

وبعد هذه الضجة، خرج الصحفي السوري أحمد الدرع،  عن صمته ليكشف أن النجم السوري كانت حالته حرجة، لكنه قرر أن يقاتل كورونا في صمت حتى لا يزعج محبيه، ووبعد ذلك قرر أن يكشف القصة بعدما انتصر على الفيروس الخبيث.

إقرأ أيضاً: رشيد عساف يهاجم باسم ياخور والدراما السورية:”عيب”

وكتب عبر صفحته الخاصة على فيبسوك:”كنت قد نشرت منذ حوالي أربعة ايام.. عن صديقي النجم الذي يعاني من الوباء بصمت وحيدا رافضا بشكل قاطع ان يعرف اي أحد كي لا ينقل العدوى لاحد من أصدقائه… اليوم أعلن الصديق الغالي باسم ياخور عن إصابته بالوباء بعد أن تحسنت حالته… باسم عانى كثيرا جدا بصمت خوفا على من يحبهم… قاتل المرض الشرس وحيدا وانتصر عليه بعزيمته القوية”.

وأضاف:””من يعرف كم عانى باسم وصبر وتحمل.. سيعرف جيدا اننا امام نجم وانسان ومقاتل ورجل بكل معنى الكلمة… الحمد لله ع سلامتك يا صديقي… احترمت الامانة وما حكيت لحدا… انت اليوم اعلنت وألف الحمد لله على سلامتك… غيمة ومرقت”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى