إطلالتكالعرّاب الفنيحسناء العرّابمشاهير العالم

جينيفر لوبيز دون مكياج كما لم تروها سابقًا.. وجهها مختلف تمامًا – صور

جينيفر لوبيز دون مكياج

جينيفر لوبيز فنانة عالمية عرفت بجمالها الجذاب، لكن عندما خرجت للعلن دون مكياج، صدمت الجميع بمدى القدرة على تغيير الوجه باستخدام مستحضرات التجميل.

تداول عدد من محبي النجمة العالمية جينيفر لوبيز، صورة لها عبر موقع الصور الشهير “إنستغرام”، تظهر فيها لوبيز من دون مكياج، وبدأ محبييها في المقارنة بين مظهرها مع و دون مكياج.

إقرأ أيضًاحبيب جينيفر لوبيز السابق ينتقم منها مع هذه الممثلة الشهيرة – صورة

النجمة الأكثر شهرة والأكثر جاذبية جينيفر لوبيز التي احتفلت اخيرا بعيدها الاثنين والخمسين، لا تتوانى نهائياً عن الظهور في العلن من دون مكياج.  إنّ مستحضرات التجميل تظهر بشرتها أكثر نضارة وإشراقاً وتزيد من جاذبية ملامحها، فهي صاحبة إطلالة جذابة مع مكياج.

أمّا دون مكياج، فهي تظهر وكأنّها إنسانة مختلفة تمامًا.

إليكم صورة جينيفر لوبيز دون مكياج

 

من جهةٍ أخرى، تطور لافت شهدته مؤخراً علاقة النجمة العالمية جينيفر لوبيز بحبيبها السابق النجم العالمي بن أفليك، وذلك بعد الكثير من الأخبار التي أكدت عودتهما لبعض بعد إنفصال لوبيز عن خطيبها السابق لاعب البيسبول الأميركي أليكس رودريغيز.

وجديد هذه العلاقة بين جينيفر لوبيز وبن أفليك، وما يؤكد على تطورها، هو ما ذكرته عدة مجلات وصحف شهيرة، مثل: “ذا انترناشيونال نيوز”، و”تي إم زي”، أنها شوهدت وهي تقوم بجولات في مدارس بالقرب من منزل أفليك.

وأثارت جولة لوبيز للمدارس المحيطة بمنزل أفليك بلوس أنجلوس التكهنات والأقاويل بأنها تعتزم نقل توأمها: ماكس وإيمي (13 عاماً) لمدرسة بالجوار بجانب منزله، لأنهما يخططان للعيش معاً.

هذا وللمرة الأولى بعد انفصالها عن خطيبها أليكس رودريغيز، التقطت عدسات الصحافة الممثل بن أفليك وهو يحتضن جنيفير لوبيز أمام الجميع.

بن وجنيفير كانا يحتضنان بعضهما وهو الظهور الأول الحميمي لهما بعد الأخبار عن عودتهما سوياً إلى بعضهما بعد انفصال كل منهما عن شريك حياته.

جنيفير انفصلت عن خطيبها أليكس رودريغيز بعد علاقة استمرت 4 سنوات فيما انفصل بن عن حبيبته وقام برمي أغراضها في سلة القمامة.

اللقاء الأول كان في كواليس فيلم “جيجيلي” لكن جنيفير في ذلك الوقت كانت قد تزوّجت من الراقص كريس جود في العام2001 إلا أنها انفصلت عنه بعد 9 أشهر فقط واتهمها بخيانته مع بن أفليك.

بعدها بفترة بدأت الشائعات عن علاقة حب تربط الثنائي إلى أن أعلنا خطوبتهما في عام 2002 لتُسلّط الأضواء بشكل كبير عليهما رغم صدور فيلمهما في 2003 والفشل الذريع الذي تعرّض له.

إقرأ أيضًا: بعد 17 عاماً.. أول قبلة حميمة بين جنيفير لوبيز وبن أفليك أمام الملايين – صور

بوقتها تعرّضت جنيفير لمضايقات كبيرة من الصحافة لاتهامها بالخيانة فأصدرت فيديو كليب أغنية Jenny From the Block سخرت عبره من الهجوم الذي تعرّض له الثنائي، ما دفع الصحافة لزيادة حدة الانتقادات.

كان من المفترض أن يتم زواجهما في عام 2003 لكن تم إلغاؤه بشكل مفاجئ قبل 4 أيام فقط من موعده الرسمي لينفصل الثنائي رسمياً في 2004.

جنيفير قالت أنه بعد صدور فيلمهما وما حصل فقدت الثقة بنفسها وراودها الشك حول قدرتها للإستمرار في مجال التمثيل فقررت التخلي عن كل شيء.

وأكدت أن المضايقات التي تعرّضت لها كانت قاسية جداً الأمر الذي أدى لدمار علاقتها مع بن أمام الجميع ووصفت ذلك بأكبر ألم في حياتها واستغرق الأمر سنتين من أجل أن تتخطّاه.

بدوره بن قال أنه تحوّل لأكثر الشخصيات العامة كرهاً من قبل الجمهور ووصف ما حدث مع جنيفير بالمريع حيث تعرّضت لمضايقات جنسية وعنصرية ولو حصلت هذه الأمور الشريرة اليوم لكان تم طرد أصحابها من عملهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى