العرّاب الفنيمشاهير العالم

فضيحة مدوية.. الكشف عن غرفة مايكل جاكسون السرية للتحرش بالأطفال!!

الكشف عن غرفة مايكل جاكسون

فضيحة كبيرة جدًا، بعد الحديث عن غرفة مايكل جاكسون السرية المخصّصة للتحرش بالأطفال، حيث تبيّن أنّها بالفعل موجودة في منزله الفخم.

هذه حقيقة غرفة مايكل جاكسون..

في التّفاصيل، كشف الحارس الشخصي السابق للنجم الأميركي الراحل ​مايكل جاكسون​، مات فيدز، حقيقة “غرفة الأطفال السرية” والتي تتداول أخبار عنها، أن مايكل كان يحتفظ بها داخل مزرعته الشهيرة في منزله.

إقرأ أيضًامايلي سايرس ترقص بطريقةٍ مثيرة وتكشف عن مؤخرتها – فيديو

وأوضح مات أن غرفة الأطفال السرية كانت موجودة في المنزل وكانت في الواقع ملجأ مهيأ للكوارث على حد قوله.

وقال فيدز: “كان من الطبيعي تماما أن يكون لدى مايكل ملجأ للكوارث كان دائماً مجهزاً بمستلزمات تدوم بضعة أيام إلى أن يتم حل المشكلة أو إزالة الخطر”.

مايكل جاكسون
مايكل جاكسون

 

ولد مايكل جوزيف جاكسون في 29 أغسطس 1958. سيدني.

كان ترتيبه الثامن بين أشقائه العشرة لعائلة أفريقية-أمريكية من الطبقة العاملة عاشت في منزل مكون من غرفتي نوم في مدينة غاري بولاية إنديانا، وهي مدينة صناعية وجزء من منطقة شيكاغو. لجاكسون ثلاث شقيقات: ريبي، لاتويا وجانيت، وخمسة أشقاء: جاكي، تيتو، جيرماين، مارلون وراندي. توفي الشقيق السادس، براندون، الذي كان التوأم للأخ الأكبر مارلون، بعد وقت قصير من الولادة.

وُلد مايكل جاكسون في 29 آب/ أغسطس عام 1959، وكانت أسرته من الطبقة العاملة، مايكل هو ثامن أطفال العائلة البالغ عددهم عشرة أطفال، والده هو جوزيف والتر جاكسون ووالدته هي كاثرين سكروز. عمل والده في مناجم المعادن، وكانت والدته ربة منزلٍ متدينة من أتباع شهود يهوه.

إقرأ أيضًاقصة حياة داليدا مواليد طفولة زوج جنسية ديانة بدايات أعمال ومعلومات لا تعرفها

درس المرحلة الإعدادية في مدرسة مونتي كلير كوليج، وقد عشق الموسيقى منذ نعومة أظافره، وبدأ كمغنٍ في فرقة العائلة، لكنه سرعان ما شق طريقه ليصبح المغني الأساسي في فرقة العائلة التي حملت اسم The Jacksons.

كانت بدايته مع فرقة العائلة التي كانت تتجول في أواسط الغرب الأمريكي مقدمةً عروضها في أندية السود. وفي عام 1967، أطلقت الفرقة ألبومها الأول، Big Boy، ولكن الألبوم فشل في إثارة الاهتمام. وفي العام التالي، وقعت الفرقة عقدًا مع Motown Records، الأمر الذي تطلب من العائلة الانتقال إلى لوس أنجلوس.

في عام 1969، أطلقت الفرقة ألبومها الأول الذي ضم جملة من الأغاني الناجحة مثلI Want You Back ثم تلاه الألبوم الذي حقق أعلى المبيعات ABC، وقد تربعت أغنيتين منه The Love You Save و I’ll Be There على عرش قوائم بيلبورد. وبالتوازي مع عمله في فرقة العائلة، أصدر أغنيته الأولى الخاصة وهي Got to Be There. لاقت الأغنية نجاحًا كبيرًا، وأرست دعائم شهرته الفنية.

معاناة مايكل جاكسون في طفولته:

لم يتمتع “جاكسون” بطفولته إطلاقا، فقد حرمه والده من أبسط حقوقه كطفل، فقد عانى “ملك البوب”في طفولته بسبب والده الذي كان يعامله بقسوه شديدة هو وإخوته، وكان دائماً يتعدى عليه بالسب والشتم، ففي مرة من المرات رفعه والده من قدم واحدة وبدأ يدور به كأنه حبل.

وعاني “جاكسون” لعدة سنوات من الكوابيس بسبب أفعال والده المشينة.

وكانت المرة الأولى التي يتحدث فيها “مايكل”عن قسوة طفولته مع الإعلامية “أوبرا وينفري”، في بث مباشر لبرنامجها «oprah winfrey show» عام ١٩٩٣.

وكشف مايكل في حديثه عن مدى قسوة والده في التعامل معه، والذي كان دائم السخرية منه ومن مظهره، وكان دائما ما يتعرض للضرب قبل صعوده على المسرح.

وأضاف «مايكل»، أنه كان شديد الخوف من والده، لدرجة أنه يتقيأ عندما ينظر إليه من شدة خوفه منه.

سبب وفاة مايكل جاكسون:

في شهادة وفاته، قال الطبيب الشخصي لمايكل جاكسون، كونراد موراي، إنه وجد المغني العالمي في السرير لا يتنفس بعد ظهر يوم 25 يونيو عام 2009.

وكان أسطورة البوب يتدرّب موسيقيا ليلة 24 يونيو، قبل سلسلة من الحفلات الموسيقية في لندن O2 Arena، ولم يغادر غرفة نومه في الصباح.

وبعد محاولته إحياء جاكسون مدة 5 إلى 10 دقائق دون تأثير يذكر، اتصل موراي المسعفين الطبيين الذين أجروا الإنعاش القلبي الرئوي على ملك البوب، لمدة 42 دقيقة في منزله في “هولمبي هيلز”، لوس أنجلوس، قبل نقله إلى المستشفى.

 

ووصلت سيارة الإسعاف إلى مركز “رونالد ريغان” الطبي بجامعة كاليفورنيا في الساعة 1.14 بعد الظهر، وأُعلن عن وفاة جاكسون بعد أكثر من ساعة من محاولة الإنعاش في الساعة 2.26 بعد الظهر.

ويُقال إن مايكل جاكسون توفي بسبب جرعة زائدة من أدوية البروبوفول والبنزوديازيبين، ليتوقف قلبه بعدها.

قصة حياة مايكل جاكسون:

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى