العرّاب الفنيمشاهير العرب

حفل وهمي يورّط شيرين عبد الوهاب في المتاعب.. حذّرت منه!!

شيرين عبد الوهاب في المتاعب

تورّطت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب في حفل وهمي لا علاقة لها به، سوى أنّ اسمها وضع وكأنها مشاركة في الحفل، فما كان منها إلّا أن أوضحت في بيانٍ تحذيري.

شيرين عبد الوهاب تحذّر من حفل وهمي

أصدرت الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب بياناً تحذّر فيه من استغلال اسمها للدعاية لإحدى المبادرات من طريق الإعلان عن حفل غنائي لها.

ونشرت شيرين بياناً عبر حسابها في موقع التغريدات “تويتر”، مصحوباً بالدعاية للحفل الوهمي، وجاء فيه: “بيان هام… لا علاقة للفنانة شيرين عبد الوهاب بهذا الحفل الذي يستغل اسمها واسم المبادرة في الدعاية الوهمية للحصول على مكاسب مادية”.

شيرين عبد الوهاب
شيرين عبد الوهاب

 

من جهةٍ أخرى، شاركت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب فرحتها بتفاعل النجم العالمي تمبلاند مع لحن أغنيتها “نسّاي”.

ونشرت شيرين عبد الوهاب عبر صفحتها الخاصة على تويتر مقطع فيديو ظهر فيه النجم العالمي وهو يستمع إلى مقطع من أغنية ” نسّاي” ويتفاعل معه بشكل لافت.

وأرفقت الفيديو بتعليق قالت فيه:”لقد أسعدتني بتفاعلك مع نسّاي، لا أستطيع إخراج هذا الإيقاع من رأسي، أنتظر تعاملاً جديا بيننا، أحبك تمبالاند”.

وبدوره علّق الفنان المصري حسام حبيب زوج شيرين على الفيديو، ونشره عبر صفحته الخاصة على انستغرام، وقال:”ده بجد المعنى الحقيقي للعالميه لما يتكلم عنك و عن موسيقتك واحد من اعظم المنتجين و الموسقيين في العالم تمبلاند حائز على ٤ جرامي و يحلل و يقول great setup يبقى الف حمد و شكر لله ماعتقدش ان ده حصل مع نجم عربي قبل كده على حد علمي و لو فيه هبقى فخور جدا بردو برافو شيرين و كل صناع العمل الف حمد و شكر ليك يا رب .. اه و حاجه كمان نفسي زي ما كان في ناس بتنتقد و ده اكيد من حقها يكون وصلهم ان ممكن يكون في حد بيفكر لبعيد الشغل ده من ٢٠١٨ و و الحمد لله بيشاد بيه من اهم نجم عالمي في ٢٠٢١”.

هذا و كانت وجهت الفنانة السورية أصالة رسالة دعم مؤثرة لزميلتها الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب بسبب أزمتها الحالية بعد التسجيل الصوتي المسرّب لوالد زوجها الفنان المصري حسام حبيب.

إقرأ أيضاً: شيرين عبد الوهاب تنهار مباشرة على الهواء وحسام حبيب يتدخل

و نشرت أصالة عبر صفحتها الخاصة على انستغرام صورة لـ شيرين عبد الوهاب، و أرفقتها بتعليق كتبت فيه:”شيري الحبيبه .. مرّات بيكونوا القراب مصدر ألمّ بسّ المحبّه الّلي بتغمرنا بتشيل الوجع وبتبرّره صعبه نوقف بوشّ الوجع وصعب نشوف الصوره معكوسه .. نحنا مابنردّ الإساءه بالأخرى ولا الأذى بمتله.. ولا الشرّ الكبير بمرادف أكبر .. بنتأمّل المصدر بنتعلمّ من الطعنه .. بنجمّد الدمع بالحناجر.. و بنردّ بما نحن عليه اليوم .. أنتي شيرين وإسمك بيكفي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى