العرّاب الفنيمشاهير العرب

منى السابر في عيد الأضحى مع ابنها.. وتتجاهل ابنتها حلا الترك – صور

منى السابر في عيد الأضحى مع ابنها

تابعنا على

تجاهلت الفنانة الخليجية منى السابر ابنتها حلا الترك هذه المرة، واحتفلت مع ابنها عبدالله فقط، في عيد الأضحى.

في التّفاصيل، احتفلت منى السابر، والدة الفنانة البحرينية حلا الترك، بعيد الأضحى مع ابنها عبدالله، حيث شاركت جمهورها عبر صفحتها الرسمية على “إنستغرام”، مجموعة من الصور العفوية التي التقطتها مع ابنها.

وظهرت السابر في إحدى الصور بإطلالة بسيطة حيث ارتدت فستانًا من اللون الأبيض، مفتوحاً من عند القدم اليمنى، ومرتدية عليه جاكت صيفياً، وتركت شعرها منسدلاً على كتفيها، وتقف بجوار ابنها عبدالله الذي كان يرتدي قميصاً من اللون اللبني، وشورت قصيراً باللون الرصاصي، أثناء التقاطهما صورة “سيلفي” في المرآة، وعلقت عليها قائلة: “عيدكم مبارك”.

إقرأ أيضًامنى السابر تنتصر على ابنتها حلا الترك.. إليكم الحكم النّهائي – فيديو

ومازحت السابر متابعيها، بصورة كوميدية مع ابنها عبدالله، ظهر خلالها واقفاً ويمد يده، وأرفقت تعليقاً عليها قائلة: “عبدالله بيسلم عليكم وبيقول لكم أين عيدية عيد الأضحى؟”.

كما نشرت صورة أخيرة لابنها عبدالله، أثناء استمتاعه بعطلة عيد الأضحى، ظهر خلالها يقوم بحركات مضحكة في وجهه، بينما تظهر منى في المرآة أثناء تصويرها له.

وانهالت التعليقات على الصور التي نشرتها السابر، مع ابنها والتي أظهرتهما يستمتعان بوقتهما خلال العيد، وهنأوها بمناسبة عيد الأضحى، فيما أبدى بعض المتابعين إعجابهم بخفة ظل ابنها التي ظهرت في الصور.

إليكم صور منى السابر و ابنها

 

من جهةٍ أخرى، هجوم عنيف تعرضت له منى السابر من قبل المتابعين الذي إتهموها بإستغلال قضيتها الأخيرة مع ابنتها الفنانة البحرينية حلا الترك، والتي كانت قضت بسجنها عاملاً كاملاً بتهمة تبديد أموال خاصة بإبنتها.

إقرأ أيضًاحلا الترك تردّ للمرة الأولى على خلافها مع والدتها!

وجاء الهجوم العنيف على منى السابر من قبل المتابعين بعد نشرها مقطع فيديو ظهرت فيه وهي تهاجم من يتحدث عن سجنها، قائلةً:”لهالدرجة يهمكوا إذا انسجنت ولا لأ…ليش انسجن شو القضية سياسية ولا دينية…تاركين أمة لا إله إلا الله والقضايا الي تصير بالعالم وتسألون إذا انسجنت”…وتابعت منى “قضية بيني وبين بنتي مو حد غريب ولا طرف ثالث…فعلاً ناس مريضة”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى