العرّاب الفنيمشاهير العرب

تشبيه شكران مرتجى بـ نسرين طافش.. وهي تردّ! – صورة

شكران مرتجى

بعد أن نشرت شكران مرتجى صورةً لها عبر صفحتها الخاصّة على إنستغرام، قام العديد من المتابعين بتشبيهها بـ نسرين طافش، الفنانة السورية.

في التّفاصيل، في أحدث ظهورٍ لها، خطفت الممثلة السورية ​شكران مرتجى​ أنظار المتابعين بإطلالتها المختلفة، كما شبّهها العديد من المتابعين للفنانة السورية ​نسرين طافش​.

ونشرت شكران عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعين صورةً لها ظهرت فيها بإطلالة مختلفة عن التي إعتادت الظهور بها، وإعتمدت مكياجاً أبرز ملامحها، مع شعر مربوط باللون الأحمر، رافعةً يدها بعلامة النصر.

إقرأ أيضًاميادة الحناوي تكشف أسرار “أنا بعشقك”…وماذا قالت عن شكران مرتجى؟

وكشفتمن خلال تعليقها على الصورة أنها تنتصر على معاركها التي تخوضها، بفضل وقوف الله معها، وأصدقائها أيضاً،وكتبت: “بالحب والمحبة اللذين رزقني الله بهما في قلبي وروحي، ورضا الله والوالدين، والعمل والأصدقاء الأوفياء ومحبتكم انتصر على معارك الحياة الكثيرة، والخيبات والأحلام المؤجَّلة والتي أحياناً تُسلب، قلبي صافِ لا أكره أحداً، أحزن أنقهر لكن أسامح، الحياة قصيرة كثيراً”.

وعبَّر العديد من المتابعين ن حبّهم لها ولإطلالتها الجديدة، وشبّهوها لنسرين، فعلّقت إحدى المتابعات تعليقاً: “تشبهين نسرين طافش”، لترد شكران على ذلك، مؤكدة على أن نسرين هي الأجمل.

كما تفاعل العديد من الفنانين والممثلين مع صورة شكران، منهم الممثلة اللبنانية ​ماغي بو غصن​، التي كتبت: “بتستاهلي كل شيء حلو مثلك”، كما كتبت الممثلة السورية جومانا مراد: “حبيبتي يسعد صباحك وقلبك الحلو”.

إليكم الصورة التي تم تشبيه شكران مرتجى بـ نسرين طافش فيها

 

من جهةٍ أخرى، و منذ ظهورها الأول عام 1993 في مسلسل “عيلة خمس نجوم” لفتت الممثلة شكران مرتجى الأنظار إليها بموهبتها الكبيرة وبدأت تنال إعجاب الجمهور.

4 سنوات كانت شكران تصعد سلم النجاح خطوة تلوى الأخرى حتى عام 1997 حين شاركت في مسلسل “يوميات جميل وهناء” مع أيمن زيدان ونورمان اسعد وأصبحت شعبيتها أكبر.

شكران قدّمت من بعدها العديد من الأدوار التي طبعت في ذاكرة الجمهور وكان لافتاً ميف تستطيع التنقل بين شخصية وأخرى حتى تكاد تنسى أنها قدّمت دور “طرفة” في مسلسل “دنيا” عندما تشاهدها بشخصية “فوزية” في “باب الحارة”، لهذا الحدّ هي قادرة هلى تغيير جلدها.

إقرأ أيضًاشكران مرتجى تتلقى عرض زواج من “رجل ضبابي”…وردّها مفاجئ!

صحيح أنّ المنتجين حصروا الأدوار التي تُعرض على شكران بناحية معينة، لكنّ موهبتها الكبيرة لم تُخفَ على الجمهور الذي أنصفها دائماً واعتبرها واحدة من ألمع النجمات في الوطن العربي وليس فقط في سوريا.

شكران لم تكن مؤثرة في أدوارها التمثيلية فقط،بل في شخصيتها الفريدة من نوعها التي تسعى دائماً لنشر الحب والإيجابية حتى ولو كانت في اصعب الظروف.

نجومية شكران لم تأتِ من فراغ فهي لديها كم كبير من التصالح مع الذات يظهر في تعاملها مع زملائها الفنانين وتكاد خلافاتها تكون معدومة إضافة إلى أنّها تتواصل مع محبيها بنفسها بطريقة مليئة بالحب وبعيدة عن التكلّف.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى