العرّاب الفنيمشاهير العرب

صدمة.. عودة عمرو دياب ودينا الشربيني إلى بعضهما وهذه التفاصيل! – صورة

عودة عمرو دياب ودينا الشربيني

تابعنا على

صدمة غير متوقّعة تلقّاها جمهور النجمين عمرو دياب ودينا الشربيني، بعد الكشف عن عودتها إلى بعضهما، غير أنّ التفاصيل الأخرى، غيّرت كلّ مجرى القصّة.

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة للفنان المصري ​عمرو دياب​ جنباً الى جنب العديد من النجوم منهم الفنانة يسرا والفنان شيكو والممثلة غادة عادل الا ان الصادم في الموضوع كان ظهور حبيبة عمرو السابقة الممثلة ​دينا الشربيني ​الى جانبه في الصورة الملتقطة لهم.

إقرأ أيضاً: سعر بطاقات حفل عمرو دياب زهيد جدًّا.. ونفاذ عدد كبير منها!! – بالأرقام

الا ان معلومات أفادت ان هذه الصورة تم التقاطها قبل انفصال الثنائي بشهر واحد خلال تصوير الحملة الاعلانية لاحد التطبيقات الذي تم اطلاقه أمس واذ انتشرت الصورة الخاصة بالحملة الاعلانية له ومن بينها هذه الصورة التي صدمت الجمهور.

إليكم صورة عمرو دياب ودينا الشربيني

 

من ناحيةٍ أخرى، بعد مرور حوالي عام على انفصال دينا الشربيني عن الفنان المصري عمرو دياب انتشرت معلومات عن كواليس أول لقاء بينهما الذي جرى سابقًا.

تقارير صحافية كشفت أن هذا اللقاء لم يكن جيداً على الاطلاق حيث أن عمرو دياب تصرف مع دينا الشربيني بطريقة صادمة رغم الفترة التي قضياها معاً.

إقرأ أيضاً: بعد انفصالهما… عمرو دياب يستفزّ دينا الشربيني بهذا التصرّف الصبياني!

عمرو التقى مع دينا في أحد المنتجعات السياحية التي قام بتصوير أغانيه فيها وكانت تتواجد دينا هناك من أجل قضاء بعض الوقت بعيداً عن ضجة التصوير.

عمرو كان برفقته صديقه الذي تربطه ايضاً علاقة مع دينا واقترب ليلقي التحية عليها فما كان من دياب إلا أن تجاهل تواجدها أمامه تماماً.

وبحسب المصادر فإنّ الكثير من الأصدقاء المشتركين حاولوا أن يتدخلوا بينهما لمصالحتهما إلا أن الرفض كان نهائياً من عمرو ولم يقبل العودة لها.

المصادر نفسها كشفت أنّ عمرو رفض الصلح مع دينا وعلّق قائلاً “خلينا ننبسط” في دلالة على أغنيته الجديدة “يا أنا يا لأ” التي تقول في مطلعها هاتين الكلمتين.

ومن ناحية أخرى، شّكل انفصال دينا و عمرو صدمة كبيرة للجمهور في الفترة الأخيرة، لكن المفاجئ كان فيديو نشره الأخير من أغنية “عمرنا ما هنرجع” التي تضمنها ألبوم “أحلى وأحلى” الصادر في عام 2016.

وجاء فيه: “لسه هنقول كنا وكنا… قال يعني الماضي ده كان جنة، كان ليا معاك أيام حلوة… بس الأيام الصعبة كتير،، فيه حاجات في حياتنا لا بنعيدها… ولا ينفع تاني نجددها،، أيام بقى صعب نعوضها… فرق الإحساس دلوقتي كبير”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى