العرّاب الفنيمشاهير العالم

ديانة كانييه وست تجعله يرفض اسمه ويغيّره.. تفاصيل تذكر للمرة الأولى!

ديانة كانييه وست تجعله يرفض اسمه ويغيّره

يبدو أن النجم العالمي كانييه وست يحب العودة دائمًا إلى ديانة المسيحية لمعرفة التفاصيل الواردة فيها وتطبيقها، ممّا جعله مؤخرًا يرفض اسمه الحالي ويحاول أن يغيّره رسميًّا.

ديانة كانييه وست تجبره على تغيير اسمه

في التّفاصيل، تقدم نجم الراب الأميركي ​كانيي ويست​ بدعوى قضائية في محكمة لوس أنجلوس العليا، يوم أمس الثلاثاء، طالباً تغيير اسمه بشكل رسمي من kANYE إلى ye وهو اللقب الذي كان يعتمده منذ سنوات خصوصاً بعد إطلاقه خط الأحذية الخاص به تحت اسم اسم Yeezy؛ لأنه يتكون من اسمه، ولقبه المفضل، لكن الدعوى لم تشتملعلى رغبته في تغيير اسمه الأوسط أو لقبه الأخير.

إقرأ أيضاً: كانييه وست وإيرينا شايك ينفصلان نهائيًا.. إليكم ما حدث!

ووفقاً لصحيفة “فوكس نيوز” الأميركية، فإن تاريخ رفع الدعوى كان في الـ11 من شهر أغسطس الجاري، لكن لم تدخل الوثيقة حيز التنفيذ في المحاكم سوى أمس، والآن الدعوى بانتظار موافقة أو رفض القاضي.

يأتي قرار رفع ويست دعوى رسمية لتغيير اسمه، متزامناً مع انتظار معجبيه طرح ألبومه الجديد “Donda”، المقرر إطلاقه هذا الشهر، بعد عدة حفلات ترويجية قام بها مغني الراب، وهذا الألبوم أُطلق عليه هذا الاسم، تيمناً باسم والدته الراحلة.

إشارة إلى أنه في عام 2018، غرد ويست قائلاً أنا رسمياً كانييه ويست، لكن أنا اسمي “YE”. وبرر حينها ويست بأنه يحب هذا الأسم، لأنه مذكور بكثرة في الكتاب المقدس.

كانييه وست
كانييه وست

 

من جهةٍ أخرى، كانت أكدّت مصادر صحف أجنبية في الفترة الأخيرة تواجد كانيي ويست في فرنسا برفقة عارضة الأزياء الروسية إيرينا شايك وبعض الأصدقاء بمناسبة عيد ميلاد كانيي الـ44. وسادت الأجواء الرومانسية على الرحلة وظهر الثنائي وهما يتجولان في شوارع فرنسا وكانت إيرينا ترتدي سروالاً وقميصاً أبيض، وكانا يلتقطان صوراً لبعضهما وبدت عليهما السعادة.

لكن بعد أن ظهرت العديد من الشّائعات (مصدرها كانييه وست) عن علاقته مع عارضة الأزياء إيرينا شايك، ها هي مصادرها تفضحه وتكذّبه أمام الجميع.

نفت مصادر مطلعة اليوم شائعات علاقة عاطفية بين ​إيرينا شايك​ عارضة الأزياء الروسية والنجم الأميركي ​كانيي ويست​.
وأكدت في الوقت نفسه أن إيرينا تحب كانييه كصديق ولا تفكر في الدخول معه في علاقة.

إقرأ أيضاً: بعد ارتباط كانييه ويست بغيرها…حبوب منع حمل هدية إلى كيم كاردشيان

وكشفت المصادر بهذا الصدد لموقع page six أن كانيي طلب مؤخرا من إيرينا مرافقته في رحلة إلى باريس، كي تحضر معه أحد عروض الأزياء هناك، لكنها ووالدتها قابلا هذا الطلب بالرفض واعتذرا لكانييه على عدم قدرتهما على الذهاب معه هناك.

وأضافت المصادر: “إيرينا تحبه كصديق، لكنها لا تود الارتباط به، وقد حرصت على رفض مرافقته في سفره إلى باريس كي تتجنب القيل والقال في وسائل الإعلام، وهي لا تريد الدخول مع كانيي في علاقة مواعدة عاطفية، وهو ما كان سيثار في وسائل الإعلام بشكل كبير حال وافقت على الذهاب معه إلى باريس؛ إذ كانا سيتصدران العناوين الإعلامية من منطلق وجود علاقة بينهما لمدة شهر مقبل”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى