العرّاب الفنيمشاهير العرب

بعد انفصالهما.. أمل عرفة تواجه عبد المنعم عمايري على الهواء مباشرة!!

أمل عرفة تواجه عبد المنعم عمايري

يبدو أن الممثلة المصرية أمل عرفة ستواجه طليقها الفنان عبد المنعم عمايري على الهواء مباشرةً، وذلك بعد خلافاتهما الزوجية، وانفصالهما عن بعض.

أمل عرفة تواجه عبد المنعم عمايري

في التّفاصيل، تواجه الفنانة السورية ​أمل عرفة​ الممثل السوري ​عبد المنعم عمايري​، على الشاشة، بعد انفصالهما كزوج وزوجة، وذلك في برنامج “بصراحة مع أمل عرفة وعبد المنعم عمايري”.

ويتحدث النجمان عن اتخاذهما قرار الطلاق، وحياة كل منهما بعد ذلك، كما يتحدثان عن عملهما في الدراما.

وتتحدث أمل عن دور والدها الموسيقار الراحل سهيل عرفة في صقل موهبتها، وتكشف أمل معاناة الممثلات السوريات، أما عبد المنعم، فيتحدث عن نجاحه الذي صنعه بنفسه، والذي أوصله إلى النجومية.

إشارة إلى أن برنامج “بصراحة مع أمل عرفة وعبد المنعم عمايري” يعرض غداً الإثنين على شاشة MBC1، عند الساعة السابعة مساءً بتوقيت غرينتش، العاشرة ليلاً بتوقيت السعودية.

أمل عرفة
أمل عرفة
عبد المنعم عمايري
عبد المنعم عمايري

 

من جهةٍ أخرى، كتبت أمل عرفة عبر صفحتها الخاصة عى فيسبوك قائلةً:”أعلن انسحابي من مسلسل حارة القبة بشكل كامل، والتوضيح سيأتي لاحقاً”.

وعادت وكتبت رسالة طويلة كشفت فيها تفاصيل قرارها المفاجئ هذا، مشيرةً إلى أنها تعرضت للإهانة، وكتبت:”اعتذرت عن مسلسل حارة القبة بكل أسف ..!!واعتذرت قبله عن عدة أعمال ..!! فقد تدنى مستوى العقلية الانتاجية الى حدٍ لم يعد يحتمل ..!!وأجدني من الآن فصاعداً ميالة للعمل فقط مع من يقدر الفن والفنانين ..!! حتى لو في المريخ ، ولن أقبل أن أعمل مع أي منتج ( سوري ) لا يقدم لي العرض اللائق بسمعتي و موهبتي و احترافي ..!!ودون الخوض بالأسباب أعلن أنني لن أكون متاحة للعمل في ظروف إنتاجية لا تنصف تاريخاً صنعناه بجدية وجد ..!! و بعقليات غاب عنها الاحترام والتقدير ..!! وغابت معها الشفافية و المعايير”.

إقرأ أيضاً: ظهور مفاجئ لـ أمل عرفة وعبد المنعم عمايري معاً بعد أيام على زواج دانا حلبي!!

وأضافت:”ينبغي على المنتجين وأنصاف المنتجين أن يتوقفوا عن سرقتنا بإسم الظروف والحرب و الأوضاع القاسية ، ثم يهرعون بعد نجاح أعمالهم ( بسببنا ) لاستلام حوالات بيع مسلسلاتهم بالعملات الصعبة ..!!نرفض أن تتعاظم سطوتكم في ظلم المبتدئين الذين يحتاجون إلى فرص عمل ، لكنكم تفعلون ..!!لكننا كشركاء في تاريخ هذه الدراما منذ ( عقود ) وقدمنا فيها ما قدمنا من انجازات ليست بخافية على جمهور العالم العربي من المحيط إلى الخليج ، نرفض ولن نسمح لكم بالمزيد من الاستخفاف بمن جعل من حضوركم ممكناً ..!!تذكروا جيداً أن الممثلة و الممثل السوري كان ولا يزال وسيبقى حجر الأساس في كل مشروع سوري ناجح ..!!كفاكم ، فقد أصبحنا نشعر بالعار”.

وأكملت:” سأكتفي بهذا التصريح لأوقف جدلاً حول سبب انسحابي .. شخصية إخلاص ذهبت لممثلةٍ أخرى كنت أحبها وصرت أحبها وأحترمها أكثر بعد رسالتها الصوتية لتأخذ الإذن الأدبي كي تلعبها وهذه أخلاق قل وجودها في وسطناوهنا أتوجه بالشكر( لقمر خلف) لولاكي كنت استمريت في انتظار صدى ما تحدثت به مع الجهة المنتجة ولكن صدفة اتصالك جعلتني على يقين ألاااااااااااااا أخلاق في هذه المهنة ولا احترام لممثلٍ في تداول هذه المهنة إلا في نسف كل ما فعلناه لتكريس تقاليد الاعتذار من الممثل في حال عدم الوصول الى الاتفاق لم اكبر على أن أكون حجر شطرنج أخرس صامت يتحرك في رقعة الشطرنج ويُسرق دون ألم..وما فعلته بانسحابي هو حق مشروع طالما اني لم أوقع عقداً بعد وإنما ظننت ُ أن لغة الحق المعنوي والمادي الذي كنت أتحدث به سيكون مفهوماً عند من يرمون علينا الفُتات لينعموا بثروةٍ ما نحن فيها إلا كعمال المناجم..وأنا هنا ريثما أكتب مشاريعي بهدوء سأضع يدي بيد أي منتج محترم وأمين أرى فيه تقاليد واحترام للمهنة التي أحب وأُقدر حتى لو كلفني موقفي غياباً ما..وفي الخلفية لكل ما ذُكر سيبقى العار يغلفنا حتى ولو بشكلٍ خفي غير مرئي.
لا تصريح بعد اليوم عن هذا الموضوع يكفي إلى هنا”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى