العرّاب الفنيقصص حب المشاهير

نساء في حياة عمرو دياب:عارضات الأزياء في الصدارة..وما خُفي أعظم!

نساء عمرو دياب

تابعنا على

منذ بداية مسيرته الفنية فإن كثرة نساء عمرو دياب كانت توازي كثرة نجاحاته الفنية مع فارق بسيط، أن الأخيرة لم تكن تحتوي الجدل كما الأولى.

إليكم أبرز نساء في حياة عمرو دياب

ايناس شاهين شقيقة النجمة المصرية الهام شاهين كانت الحب الأول في حياة عمرو حيث كانا مخطوبان قبل ان تنكسر الجرة بينهما قبل موعد الزفاف.

بعدها عاش عمرو حباً اسطورياً مع عارضة الأزياء شيرين رضا ونتج عنه إنجاب نور التي أهداها أغنية “يا نور العين” لكن هذه الزيجة لم تستمر أكثر من 3 سنوات لتبدأ تكثر النساء في حياته.

إقرأ أيضًاخطيب نور عمرو دياب يطلب يدها للـ زواج بشكل مفاجئ.. وهذا ردّها – صورة

حتى تعرف على مصممة الأزياء السعودية زينة عاشور حيث كانت الزواج الأطول في حياة عمرو وتسلمت مسؤولية الإشراف على ملابسه وأنجبت من 3 أولاد هم التوأم عبد الله وكنزي اللذان أهداهما عمرو أغنية “قمرين” ثم أنجبت منه جنى.

على رغم الانفصال بينهما الذي حدث بعد سنوات إلا أن الطلاق لم يقع لأنه يُجبر بوقتها عمرو أن يعطي نصف ثروته لزينة بحسب قانون بريطانيا المكان الذي تزوجا فيه إلا أن قصة عمرو مع النساء لم تنتهِ هنا وكانت هدى الناظر المرأة الجديدة.

هدى هي مديرة أعمال عمرو ورفيقة دربه وقيل أنهما تزوجا سراً لكن ذلك لم يكن حقيقياً لأن إسم دياب ارتبط مع عارضة أزياء إيطالية تدعى باتي وهنا للمرة الأولى يتم نفي وجود هذه العلاقة والحديث عن حياة عمرو دياب من قبل مديرة أعماله.

ولعلّ العلاقة الأكثر جدلاً في حياته هي مع الممثلة دينا الشربيني التي قلبت حياته رأساً على عقب واعترف بحبه لها أمام الجميع وكان من المفترض أن تتحول إلى زواج لكنهما انفصلا بعد خلاف كبير وبحسب ما قيل أن عمرو لا يريد الزواج كي لا يخسر نصف ثروته

ليتبين أن دينا شعرت بالغيرة بعد شائعات عن علاقة حب بين عمرو وإنجي كيوان لكن ظهر أن الأخيرة متزوجة وصورها مع عمرو لا تدل على شيء ورغم محاولات الشربيني العودة كن دون جدوى حتى اللحظة.

نيكا ماريانا كانت عارضة الأزياء الروسية الجديدة التي ارتبط إسمها بعمرو بعد ظهورها معه في إعلان دعائي لتختفي كما غيرها لكن الجدل حول نساء عمرو مستمر وآخرها مصورة مجلة “فوغ” الشهيرة دينا ضياء والتي رافقته في أكثر من مناسبة وقيل أنهما على علاقة منذ أشهر.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى