العرّاب الفنيمشاهير العرب

خطف الوليد مقداد والتحقيق معه بعد زفافه يثير القلق…وهذه الحقيقة كاملة – فيديو

أثار مقطع فيديو انتشر الكثير من الجدل بعد أن ظهرت فيه عملية خطف الوليد مقداد والتحقيق معه حيث بدأ القلق يتسرّب إلى قلب الجمهور.

في الفيديو ظهرت عملية خطف الوليد مقداد وإخضاعه للتحقيق الأمر الذي طرح العديد من التساؤلات حول ما يجري معه بعد مرور أيام عدة على زفافه.

إقرأ أيضاً: ظهور أوّل صورة واضحة لـ زوجة الوليد مقداد.. شبيهة هذه الممثلة – صور

الحقيقة أن هذا الفيديو عبارة عن فيلم قصير من إخراج الوليد تحت عنوان “أطرش بالدبة” شارك فيه ويتعرض من خلاله للخطف والتحقيق.

نور غسان مقداد زوجة الوليد هي من نسل عائلة مقداد فهي حفيدة خال خالد مقداد والد الوليد فهما يعرفان بعضهما منذ طفولتهما وليس مؤخراً.

نور تخصصت في الأدب العربي بينما الوليد درس إدارة الأعمال واللافت أنهما أنهيا دراستهما الجامعية في الكويت مكان إقامة نور وعائلتها ومن المحتمل أن تكون علاقة الحب نشأت بينهما هناك.

الوليد يبلغ من العمر 22 عاماً وهو نفس عمر زوجته نور عكس ما كان يقال أنها أكبر منه في السن لذلك فإن زواجهما اعتبره البعض مبكراً.

لكن الوليد برر ذلك بقول عن رسول الله:”من استطاع منكم الباءة فليتزوّج” وشجع كل شخص يملك القدرات كي يتزوّج بأن يخطو هذه الخطوة.

زفاف الوليد مقداد أثار جدلاً واسعاً بسبب أن الجمهور اعتاد أن يراه ذاك الطفل الذي يقدم الأغاني مع شقيقه عبر قناة طيور الجنة ورغم أنهما يمتلكان قناة على يوتيوب لنشر يومياتهما إلا أن البعض لا زال يراه صغيراً.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى