العرّاب الفنيمشاهير العرب

هاني شاكر يهدد محمد رمضان علناً “لا أحد فوق القانون”

هاني شاكر يهدد محمد رمضان علناً "لا أحد فوق القانون"

وجه نقيب الموسيقيين المصريين الفنان هاني شاكر تهديداً واضحاً وعلنياً للفنان المصري محمد رمضان، وذلك على خلفية قراره بمنع الغناء بلاي باك في الحفلات التي تقام على الأراضي المصرية.

وعن حفلات محمد رمضان التي تُقام دوماً بدون موسيقيين، أوضح هاني شاكر أن لا أحد فوق القانون، وأن أي حفل لأي مطرب أو فنان مهما علا شأنه، لن يُقام بدون فرقة غنائية، ومَن يخالف هذا القرار سيتعرض لعقوبة من النقابة، مثلما حدث مع الفنان أحمد سعد، الذي تم تغريمه 20 ألف جنيه لاصطحابه أربعة عازفين فقط في حفله، وإذا غنّى رمضان بدون فرقة فسوف يتم تطبيق القانون عليه.

إقرأ أيضاً: مفاجأة من العيار الثقيل.. عمرو دياب تنازل لـ هاني شاكر والسبب!! – فيديو

هذا وكان نفذ نقيب الموسيقيين المصريين الفنان المصري هاني شاكر قراره وكان أول ضحاياه الفنان المصري أحمد سعد.

وفي التفاصيل، فقد أكدت نقابة المهن الموسيقية في بيان لها أن الفنان هاني شاكر نقيب الموسيقيين حازم بشأن تطبيق قرار عدم الغناء (بلاي باك) وضرورة مصاحبة الفرقة الموسيقية للمطرب أو المؤدي على المسرح بحد أدني ثمانية عازفين، وهو ما خالفه الفنان أحمد سعد.

وأعلنت النقابة أن أول من طبق عليه هذا القرار هو المطرب أحمد سعد، بمناسبة إحيائه حفلاً بالساحل الشمالي يوم الخميس 16 أيلول (سبتمبر) بطريقة البلاي باك وقد صاحبه أربعة فقط من عازفي الإيقاع وكان الأداء بطريقة البلاي باك، وتم تصوير الحفل وإرساله للفنان هاني شاكر نقيب الموسيقيين، الذي تواصل مع مجلس الإدارة وأكد أنه لا تهاون ولا استثناء في تطبيق قرارات النقابة، وقرروا تغريم المطرب أحمد سعد مبلغ عشرين ألف جنيه، كما تم إنذاره بعدم تكرار الغناء على الفلاشة (بلاي باك)، وفي حال التكرار يتم إحالته لمجلس التأديب؛ وله كافة الصلاحيات طبقاً للقانون.

ومن ناحية أخرى، كانت كشفت علياء بسيوني زوجة الفنان المصري أحمد سعد عن أكثر الأمور التي تجعلها تغضب منه وفضحت تصرفاته معها قبل الزواج وبعده.

زوجة أحمد سعد عبرت عن استيائها من أحد عيوبه التي تزعجها كثيراً وقالت:

“أكثر عيب يُعانيه أحمد سعد هو التسرُّع، فهو دائماً متسرِّع ولا يعطيني وقتي اللازم أثناء الاستعداد لأيِّ مناسبة”.

إقرأ أيضًاقبلة أحمد سعد وعلياء بسيوني الرومانسية أمام العلن حديث المتابعين – صورة

وتابعت:“دايماً أحمد بيقولي يلا، والكلمة دي عقدتني في حياتي، ونفسي أعملها بلوك وأخلص منها نهائياً”.

كما عبرت عن حزنها وصدمتها من التعليقات التي تلقتها على صور زفافها وقالت:“تفاجأتُ من ردود فعل الجمهور على صور عقد قراني، والتي كانت عبارة عن شتيمة فقط، فقد كنتُ أتمنى أن يُهنئونا بزواجنا بدلاً من هذه الإهانة”.

هذا الأمر كان قد عبر أحمد عن انزعاجه منه في وقت سابق وتحديداً من الشتائم التي يتلقاها بشكل مستمر عبر وسائل التواصل الإجتماعي وقال:“الناس على السوشيال ميديا بتشتمني 24 ساعة، حتى إنَّهم يتعاملون معي مثل المضاد الحيوي كل 12 ساعة تشتمني، وحاولتُ اكتساب رضاهم من خلال نشر مقطع صوتي لي وأنا أقرأ القرآن الكريم، ولكن أيضاً انتقدوني، كذلك حدثت نفس الانتقادات على صور كتب كتابي، فاقتنعتُ بأنَّ العيب ليس فيَّ بل فيهم”.

وأضاق:“زوجتي وش السعد عليَّ، فمنذ أن تعرَّفت عليها حققت نجاحات كثيرة وحصلت على عددٍ كبير من التكريمات”.

وتابع:“لم أتمكن من إقامة شهر عسل لأنني ملتزم بحجوزات حفلات زفاف، وسأنتهي منها قريباً وأسافر مع زوجتي لقضاء شهر العسل”.

وكان قد أثار أحمد سعد وعلياء بسيوني الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بقبلة رومانسية لهما أمام العلن، حيث أصبحا حديث المتابعين، بعد نشر صورتهما معًا.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى