العرّاب الفنيقصص حياة المشاهير

كوكسال بابا:الرجل الذي أضحك الملايين يُخبّئ معاناة لا تُصدّق!

كوكسال بابا

يراه الجميع غاضباً ويعبر عن مشاعره بطريقة جعلته مشهوراً لأنه يرسم الضحكة على وجوه الناس، لكن في حياة كوكسال بابا قصة حزينة جداً.

ولد كوكسال في عائلة كانت تهتم به كثيراً وتعطيه فائضاً من الحب والحنان وكان يظن أن كل الناس سيموتون بعد سن الـ 40 بسبب حالته.

كوكسال بابا

تعلم كوكسال الملاكمة ومارسها لمدة سنتين على الأشخاص الذين يعانون من نفس مرضه وهو تأخر في النمو يجعل صوته ونموه مثل الأطفال.

إقرأ أيضًا: براد بيت يرفع دعوى على أنجلينا جولي.. والسبب: قصر بـ164 مليون دولار!!

تعلق كوكسال بعائلته سبب له ألماً كبيراً عندما فقدهما وانتقل للعيش مع عمه واستطاع أن يكسب محبة أهل الحي ومن بينهم رجل قرر الاهتمام به لكن كوكسال رفض وربما شعر أن الأمر بداعي الشفقة.

كانت انفعالاته تجذب انتباه الكثيرين حيث يغضب على أشخاص أكبر منه بالحجم والعمر ومن بينها فيديو له وهو يضرب رجل تسبب بشهرته الكبيرة بوقت قصير وتحوّل إلى ظاهرة في وسائل التواصل.

هذا التأثير الكبير الذي تركه كوكسال في قلوب الناس وأصبح مصدر ابتسامة الجميع يخفي ورائه حزنه على عائلته حيث يذهب لزيارة قبر والداه وينهار أمامهما.

ظل كوكسال وفياً لوالديه حيث كان لدى أبيه سيارة حمراء وبعد وفاته وعد نفسه أن يشتري مثلها وعندما أصبح معه المال اشترى واحدة أصبحت لا تفارقه وتعيش معه بذكرى والده.

كوكسال عاش تجربة حب فاشلة أيضاً حيث يقال أنه وقع بغرام امرأة لكنها لم تتقبل حالته وتركته بسبب خجلها منه وبقي هو يعيش بمعاناة إضافية بحياته.

 

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى