العرّاب الفنيمشاهير العالم

الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل يصالحان العائلة الملكية.. فهل يعودان إليها؟

الأمير هاري وزوجته

تابعنا على

يبدو أنّ كل الأمور تتّجه نحو مصالحة كبيرة ومهمة على الصعيد العائلي بين الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل من جهة والعائلة الملكية من جهة أخرى.

مصالحة بين العائلة الملكية والأمير هاري وزوجته ميغان

في التّفاصيل، يفكر الامير هاري و​ميغان ماركل​ بإصطحاب ولديهما آرتشي وليليبيت الى المملكة المتحدة بمناسبة عيد الميلاد القادم. هذا ما ذكرته الكاتبة المتخصصة بالشؤون الملكية كاتي نيكول لمجلة كلوسير.

قالت نيكول: ستكون فرصة تمهّد لرأب الصدع العائلي. آخر مرة أمضى فيها الثنائي عيد الميلاد في بريطانيا كانت سنة 2018، سبعة اشهر بعد زواجهما. عاد هاري مرتين بعد هذا التاريخ، أما ميغان فلم تعد من وقتها الى بريطانيا.

إقرأ أيضًا: بعد سرقة ساعة الأميرة ديانا.. سعر مجوهرات ميغان ماركل سيصدمكم!! – صورة

سوف يتسنى للملكة مقابلة حفيدتها البالغة من العمر ثلاثة اشهر وسيفرح الامير تشارلز برؤية حفيديه. كل هذا يبشر بأنهم يأملون بتغيير الامور واصلاحها.

 

من جهةٍ أخرى، وللمرة الأولى، ظهرت ابنة الأمير هاري والممثلة ميغان ماركل في الفيديو الأخير، الذي أقامته الوالدة بمناسبة عيدها الأربعين.

في التّفاصيل، خطفت ابنة ميغان ماركل الثانية، ليليبت ديانا مونباتن وندسور، القلوب في أول ظهور لها مع والدتها، وهو الظهور الذي خالف التوقعات بإخفاء ماركل لابنتها الثانية عن الأعين، خاصة بعد تأخرها في الإعلان عن حملها فيها.

وجاء الظهور الأول لابنة ميغان ماركل والأمير هاري، خلال احتفال الأم بعيد ميلادها الـ40، حيث ظهرت الابنة،  ليليبت ديانا مونباتن وندسور، في لقطة عفوية في مقطع فيديو خطف القلوب.

إقرأ أيضًا: الأمير هاري يفاجئ ميغان ماركل في عيد ميلادها.. وهذا هو فارق العمر بينهما!

وظهرت ليليبت ديانا مونباتن وندسور بعد أن شاركت ماركل مؤخراً مقطعا مصوراً لها وهي توجه رسالة بمناسبة بلوغها الـ40، وكان يضم لقطة سريعة وخاطفة لابنتها الثانية.

وفي إحدى لقطات الفيديو، تركز الكاميرا على 3 صور عائلية موضوعة داخل إطارات مرصوصة على مكتب ميغان ماركل في قصرها الفاخر في ولاية مونتيسيتو بولاية كاليفورنيا الأمريكي،وإحدى هذه الصور تجمع زوجها الأمير هاري مع طفلتهما ليليبت، وذلك بحسب ما نشره  موقع “بيج 6” البريطاني.

أما الصورة التي جاءت في المنتصف فيظهر فيها الأمير هاري وهو يقبل ابنتها ليليبت بلطف، والتي لم يتم الكشف عن ملامحها منذ ولادتها في مستشفى سانتا باربرا الريفي في شهر يونيو الماضي.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى