العرّاب الفنيمشاهير العرب

إليسا في ورطة داخل العراق بسبب تصريحاتها.. فهل يلغى حفلها؟ – بالدليل

إليسا في ورطة داخل العراق

تابعنا على

يبدو أن الفنانة إليسا قد دخلت في ورطة كبيرة بسبب تصريحاتها السياسية، التي أثرت على بعض أهل العراق الذين يرفضون تصريحاتها هذه. فهل يلغى حفلها؟

في التّفاصيل، بعد إعلان الفنانة اللبنانية ​إليسا​ عن التحضير لحفل في العراق، تصدر وسم “عراقييون يرفضون غناء اليسا في العراق” الترند وذلك بسبب تصريحات إليسا المضادة لحزب الله اللبناني، وتداول المتابعون المناشير الخاصة بالموضوع، فكنب أحدهم: “لا هلا ولا سهلا عراقييون يرفضون غناء اليسا في العراق”.

وكانت قد أعلنت إليسا عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، عن تحضيرها لحفل في مدينة بغداد العراقية، عبر نشرها صورة لها مع عبارة “لأول مرة إليسا في بغداد الجمعة 22-0-2021”.

إلا أن تعليقات المتابعين لم تأتِ كما كان متوقعاً، فرحب بها بعض المتابعين، وعبروا عن حماسهم للحفل، بينما رفض آخرون مجيئها.

إليسا في ورطة داخل العراق

 

يشار إلى أنّ إليسا وُصفت بلقب “أم الشرشف” في بداياتها الفنية ورافقها سنوات طويلة لكنّه لم يُضعفها وعادت في ألبوم صاحبة الرأي بالظهور بالشرشف بعد 20 عاماً لتؤكد أنّها لا تخجل أبداً بماضيها الذي صنع منها نجمة اليوم.

أيضًا عانت من الهجوم عليها ووصفها البعض بصوت النشاز، تدرّبت كثيراً وقدّمت أصعب الأغنيات على المسرح لتثبت للجميع أنّها صاحبة موهبة فنية حقيقية وتحوّلت إلى ملكة الإحساس.

في طفولتها كانت تُعاني من كلام الناس والأقارب حول وضع والدها المادي خصوصًا أنّها ولدت لدى عائلة فقيرة، وقالت عندما أكبر سأثبت للجميع أنّ والدي رجلاً عظيماً وبالفعل هذا ما حصل.

إقرأ أيضًا: رغم انفصالها عن روتانا.. إليسا تصدم الجميع بمليارها الأوّل!! – صورة

عندما فازت بجائزة الموسيقى العالمية للمرة الأولى شككت الصحافة بمصداقية الجائزة، فقالت سأقدّم ألبوماً أكثر نجاحاً العام المقبل وسأفوز بالجائزة مجددًا، وفعلتها اليسا!

سخروا كثيراً من شكل فمها منذ بداياتها وكان الجميع يُقلّد شكله على التلفاز دون أي مرعاة لمشاعرها، فردّت مرة واحدة على المتنمرين قائلةً: ” عندما تصلوا إلى نجاحي عندها تحدثوا على شكل فمي”.

حاولوا أيضًا التقليل من أهمية رأيها السياسي وطالبوها إلتزام الصمت، لكنها واصلت الحديث عن آرائها السياسية والاجتماعية علناً دون خوف وردّت على الجميع بأغنية حملت عنوان “صاحبة رأي”.

وبالتأكيد أهم تحدّي كان في حياتها هو مرض السرطان الذي حملت أوجاعه وحدها وبصمت وأخبرت الملايين عندما انتهت معركتها وانتصرت عليه.

هذه هي اليسا، امرأة قوية تعشق التحديات ودائماً ما تنتصر عليها بإرادتها الصلبة وإصرارها على النجاح مهما كانت الظروف.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى