العرّاب الفنيمشاهير العرب

إليسا تخرج عن صمتها وتعلّق على محاول اغتيال رئيس الوزراء العراقي

إليسا تخرج عن صمتها وتعلّق على محاول اغتيال رئيس الوزراء العراقي

تابعنا على

خرجت الفنانة اللبنانية إليسا عن صمتها وعلّقت على محاولة إغتيال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

وأعربت إليسا عن استيائها الشديد بسبب محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي، وكتبت عبر صفحتها الخاصة على تويتر:”الله يحمي العراق وأهلها وشعبها بعد الاعتداء البشع على الرئيس مصطفى الكاظمي. هالاعتداء هوي تهديد للعراق وللحرية والاعتدال ولكل مسار مؤسساتي هدفو التقدم. الله يحمي العراق ولبنان وكل الدول العربية”.

ومن ناحية أخرى، تحدّت النجمة اللبنانية إليسا، المخرجة ريما الرحباني إبنة السيدة فيروز.

وفي التفاصيل، كسرت إليسا قرار ريما الرحباني الذي دعت فيه الى عدم غناء الفنانين لوالدتها السيدة فيروز، حيث إفتتحت إليسا حفلها أمس في مسرح الأولمبيا في العاصمة الفرنسية باريس، بأغنية “إحكيلي يا وطني”.

وتؤكّد إليسا دائما أنّ السيدة فيروز هي لكلّ المواطنين ولكل العالم، ولا يجوز أن يصدر أي قرار حتى من أولادها بمنع أي شخص او فنان من تأدية أغنيات والدتها.

 

وكانت ريما الرحباني قد شنّت هجوما عنيفا طيلة السنوات الأخيرة على “مؤديي” أغنيات والدتها وكتبت ريما على حسابها الشخصي على “فيسبوك”: “تحذير وآخر تحذير قبل الملاحقة القانونية لجميع أهل الفن كباراً وصغاراً وللساسيم الكريمة ولكل مين صاير بيمد إيده على أغاني فيروز والأخوين رحباني… اذا صاير في شي إسمو “يوتيوب” وغيرو من الوسايل المُتاحة لمين ما كان ما معناتا بتقدروا بوقاحة مُطلقة تتطاولوا على الإرث الفيروزي الرحباني!

لذا ممنوع منعاً باتاً تسجيل وإعادة الأعمال وتوزيعها على أي كان بدون مُراجعة الورثة كافة وأخذ الموافقة المُسبقة والخطيّة، إن أُعطِيَت، تحت طائلة المسؤوليّة والملاحقة القانونيّة”.

وأعادت ريما التذكير بشروط الأداء العلني: “الشرط الأوّل عدم التحريف بالأغاني وعزفها وتأديتها زي ما هي، وهيدا شي ما عم يحصل… الشرط التاني دفع مستحقات الآداء العلني للساسيم وفقاً للشروط العامة المعمول بها (…) الشي اللي كمان ما عم يحصل. والشرط التالت عدم تسجيل أو تصوير او إستغلال او توثيق هكذا مجزرة”.

وعبر فيسبوك أيضا، أصدرت الرحباني بياناً آخر، شددت من خلاله على أنه يمنع منعاً باتاً أن يتصرف أي شخص بأعمال والدتها الفنانة فيروز.

وقالت الرحباني في البيان إنه ممنوع لأي شخص مهما كان أن يتصرف بهذه الأعمال إلا الفنانة فيروز، لأنها الأساس وصاحبة هذه الأعمال ومشاركة في جميعها، وفيروز الوحيدة التي تحافظ على مستوى الأعمال وجوهرها.

وأضافت أنه من الظلم مساواة أخوها الفنان زياد الرحباني بالبقية، لأن زياد قام بإثبات نفسه منذ زمن، بعيداً عن الاستعانة بالعائلة الفنية، بالإضافة إلى دعم ومباركة عاصي ومنصور الرحباني.

إقرأ أيضاًكواليس حصرية واستثنائية عن حفل إليسا الأسطوري في الأولمبيا – خاص

وكانت ريما قد هاجمت مسبقاً لجنة مهرجانات بعلبك الدولية واصفة إياها بـ”لجنة ولدنات بعلبك”، وذلك بعد الحفل الموسيقي الذي أقيم في قلعة بعلبك في خلال فصل الصيف، والذي حمل عنوان “صوت الصمود” من دون جمهور.

وتضمن الحفل موسيقى لعشرين دقيقة للأخوين رحباني، تكريماً لهما ولفيروز. وعُرضت مجموعة من الصور والأفلام كاستعادة لتاريخ المهرجان، وبث الحفل على الشاشات اللبنانية مباشرة، ولقي نجاحاً كبيراً.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى