العرّاب الفنيمشاهير العالم

تفاصيل صادمة عن علاقة بن أفليك و جينيفر لوبيز.. يحبها فقط بسبب ثروتها!!

علاقة بن أفليك وجينيفر لوبيز

تابعنا على

مفاجأة اليوم كانت بالحديث عن تفاصيل صادمة حول علاقة الممثل بن أفليك والمغنية النجمة جينيفر لوبيز، حيث أكّد البعض أنّه بسبب ثروتها يدّعي حبها فقط.

إليكم جينيفر لوبيز و ثروتها..

في التّفاصيل، منذ إرتباطهما مجدداً، وعلاقة الفنانة العالمية ​جينيفر لوبيز​ وحبيبها الممثل الأميركي ​بن أفليك​ محط إهتمام المتابعين، الذين يحاولون معرفة أدق التفاصيل التي تجمعهما، كما التي تفرق بينهما.

ومن المواضيع التي تشغل بال الجمهور، الفارق بين ثروة الإثنين، خصوصاً وأن جينيفر معروفة بإمتلاكها ثروة هائلة، ففي عام 2019 وحده إستطاعت إضافة 43 مليون دولار إلى حسابها، لتصبح ثروتها اليوم وبحسب مجلة “فوربس العالمية”، 400 مليون دولار.

إقرأ أيضًا: جينيفر لوبيز تخون بن أفليك مع شاب أصغر منها: صور عارية اجتاحت الإنترنت

أما بالنسبة لبن أفليك، فيبلغ صافي ثروته الـ 130 مليون دولار، وتتنوع عائداته بين أعماله في التمثيل والإنتاج والمشاريع المختلفة، ما يجعل الفارق بين ثروتيهما حوالى الـ 300 مليون دولار.

فهل ما قيل عن علاقتهما صحيح، وأنّه لا يبتغي إلا مالها؟!

جنيفير لوبيز وبن أفليك
جنيفير لوبيز وبن أفليك

 

من جهةٍ أخرى، إنها أول قبلة رسمية حميمة بالكمامة، وحصلت في حفل الـ Met Gala، مع النجمين العالميين جينيفر لوبيز وبن أفليك، ففاجأا الجمهور بفعلتهما هذه.

في التّفاصيل، تعد النجمة العالمية ​جينيفر لوبيز​ من القليلات اللواتي يتقن اختيار أزيائهن وإطلالاتهن على السجادة الحمراء وفي المناسبات الرسمية والاحتفالات والمهرجانات.

وقد تواجدت جي لو مع حبيبها النجم ​بن أفليك​ للمرة الثانية في ظهور رسمي سوياً وذلك في ​حفل ميت غالا​ السنوي الذي أقيم في ساعات متأخرة من ليل الإثنين -صباح الثلاثاء.

إقرأ أيضًا: شبيهة جينيفر لوبيز السعودية حديث المتابعين.. وتتصدر الترند – صور

ورفع الثنائي الشهير شعار “الحب في زمن الكورونا” إذ حرصا على وضع الكمامة الواقية لكن عدسات المصورين التقطت لهما صورة لطيفة وهما يتبادلان قبلة حميمة بالكمامة على السجادة الحمراء.

يشار إلى أنه بعد توقف دام لمدة عام بسبب تفشي وباء ​فيروس كورونا​ المستجد، انطلق عشاق الموضة والنجوم بإطلالات جريئة وجميلة وبعضها غريب، حيث احتفلوا في دائرة الضوء على السجادة الحمراء في متحف متروبوليتان للفنون بـ نيويورك، وحضر العديد من النجوم علي رأسهم جينيفر لوبيز، وكيم كارداشيان ، وكيندال جينر ، وميغان فوكس، وبيلي إيليش.

وكانت الأمسية في أميركا مليئة بإطلالات الموضة المتنوعة، وشهد الحدث مجموعة قوية من المشاهير الجدد مثل الممثل تيموثي شالاميت، والموسيقي بيلي، والشاعرة أماندا جورمان، ونجمة التنس نعومي أوساكا، حسب ما نشرته صحيفة “الديلي ميل” البريطانية.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى