العرّاب الفنيمشاهير العرب

آخر كلمات الإعلامية أسماء مصطفى قبل وفاتها.. ما قالته لوالدتها أبكى الجميع!

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي بـ كلمات الإعلامية أسماء مصطفى الأخيرة قبل وفاتها.

وكلمات أسماء مصطفى الأخيرة هي عبارة عن منشور عبر صفحتها على فيسبوك، كتبت فيه ما يلي: “امى ربنا يديها العمر والصحة ويصبرها على ابتلاءها فيه قبل ما اتجوز لانى كنت برفض ناس كتير كل ما كانت تسالني كنت اقولها عايزة اتجوز راجل بيحبنى بجد لنفسى كانت تدعى وتقولى ربنا يرزقك بالى يقدرك ويريح قلبك يكون ابن اصول”.

وأضافت: “عمرها ما اتمنت ليه عريس يجبيلى مثلا شبكة بكام ولا هسكن ولا حاجة خالص زى ما بيحصل ولا طلبت غير راحة بالى وحد يقدرنى”، مشيرة إلى “ربنا سبحانه وتعالى استجاب دعوتنا احنا الاثنين رزقنى براجل بجد بيحبنى لنفسى ولشخصى وبيقدرنى والمحنة والمرض خلونى افتكر دعوتها”.

وتابعت: “المرض الملعون ده دمرنى لكن هو شايفنى احلى ست فى الدنيا ولاقيته ضهرى وسندى فى دنيتى”.

واختتمت: “ربنا يحميه ويحفظه ويكفيه شر الحاسدين ويبارك فى اولادنا ويحفظهم ونقدر نعدى المحنة ونخرج بمنحة يا رب صبرنا على ابتلاءنا”.

ويذكر أن، أيمن أبو العلا، زوج الراحلة أسماء مصطفي، أعلن خبر وفاة زوجته، بعد صراعها مع مرض السرطان، وكتب في منشور له عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قائلا: “انكسر ظهرى وفطر قلبي ولن أقول إلا ما يرضي الله.. إنا لله وإنا إليه راجعون”.

هذا وبعد تعرّضها لانتكاسة صحية مفاجئة، كشفت المعلومات انّ إعلامية مصرية في المستشفى مجددا.وفي التفاصيل، باتت إعلامية مصرية، وهي أسماء مصطفى في المستشفى مجدداً إثر إجرائها عملية جراحية دقيقة مطلع الشهر الجاري، في إطار علاجها من مرض السرطان.

وشاركت الصفحة الرسمية للإعلامية على “فايسبوك”، منشوراً كشفت فيه عن تعرضها لوعكة صحية مفاجئة، نقلت على أثرها إلى المستشفى من جديد.

وكتب المسؤول عن الصفحة، قائلاً: “نعتذر لعدم التواصل والرد لأن أسماء تعرضت لوعكة دخلت على أثرها المستشفى دعواتكم تخرج بالسلامة.. الأدمن”.

إقرأ أيضاً: وصية سهير البابلي تخرج إلى العلن.. هذا ما قالته عن السيسي ومصر!

وفي وقت سابق، كانت أسماء مصطفى اكّدت نجاح العملية التي أجرتها، حيث حرصت على توجيه الشكر إلى الطبيب الجراح المُتابع لحالتها، مبينةً أنَّه كُتب لها عمر جديد.

وكتبت الإعلامية المصرية، في منشورٍ لها عبر حسابها في “فيسبوك”، قائلةً: “الشكر لله عز وجل أولاً وأخيراً إنه نجاني وكتب لي عمراً جديداً.. وألف شكر للأستاذ الدكتور حسام”. وأضافت، قائلةً: “حقيقي بيبقى الواحد محظوظ لما يتعامل مع جراح شاطر وناجح، وفي نفس الوقت إنسان راقي لأقصى درجة.. يهتم بالمريض وبشكوته ويتابعه لحظة بلحظة”.

وكانت مصطفى قد اعلنت عن مرضها بالسرطان وصدمت متابعيها كاتبة: “السرطان ده طلع حكاية ورواية ومحطات واماكن بدون كتالوج حتى قوتك وحربك فى المعركة طلعوا بردوا مش واحد، هو لعنة فكل الاوقات بس حتى اختبارات المعركة طلعت بردوا بدون كتالوج، مش يعني الي بيحارب جوه الميدان غير الي في وش المعركة غير الي واقف على الحدود، سبحان الله له في ذلك حكم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى