العرّاب الفنيقصص حياة المشاهير

باسم يوسف تحدّى عائلته وخسر ما يملك…قصة ستُغيّر تفكيرك!

باسم يوسف

تابعنا على

أمر طبيعي جداً أن تقع الخلافات بين الأهالي وأبنائهم بسبب عدم التشابه في وجهات النظر، كما حصل مع باسم يوسف وعائلته لكن الضربة كانت مدمرة له.

باسم يوسف

باسم يوسف

طبعاً باسم هو واحد من أكثر الشخصيات الكوميدية جماهيرية وفي نفس الوقت تعرض للانتقادات وهذا ما خلق بينه وبين والدته نوعاً من التوتر.

كانت دائماً تقول له أن يبتعد عن هذه الأمور وتختلف معه في الكثير من المواقف السياسية حتى جاء اليوم ووقعت مشكلة كبيرة بينهما فقاطعته.

كابر باسم ولم يتنازل لرغبة والدته فكان مقتنعاً بأنه يقوم بواجباته بانتقاد سياسات الدولة وكانت تشعر بالخوف الكبير عليه ولم تستطع إقناعه بالتوقف عن هذا الأمر.

إقرأ أيضًا: ثروة الملكة إليزابيث لا تنتهي.. أرقام ولا في الخيال!!

بعد 9 أيام بالتحديد تواصل باسم مع والدته وحاول أن يخفف من حدة التوتر بينهما لكنه لم يتحدث معها في السياسة بل كان كلامهما رسمياً ليتلقى بعد ساعات قليلة النبأ الأقسى.

في تلك الليلة غفت والدة باسم وتعرضت لأزمة قلبية منعتها من الاستيقاظ في اليوم التالي، فرحلت والخلاف لم يُحل بينها وبين باسم.

توفيت والدة باسم قبل أن يتحول ابنها لعميل في نظر الكثيرين وهو بنظره كان سيقتلها، إلا أن مأساته لم تنتهِ هنا بل طالت والده أيضاً.

بعد اشتداد الهجوم عليه وتعريض حياته للقتل سافر باسم من مصر وما هي إلا سنتين حتى تلقى خبر وفاة والده بحادث سيارة ولم يستطع حضور جنازته بسبب عدم قدرته دخول مصر.

خسر باسم والداه ولم يتواجد معهما في ايامهما الأخيرة لأسباب سياسية وكل ما حارب من أجله ذهب مع الريح فلا شيء يستحق الوقوف بوجه عائلتك.

 

 

 

العرّاب

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى