العرّاب الفنيقصص حياة المشاهير

نور الغندور:مرضها الخطير صادم ودمرها نفسياً…خلف ابتسامتها معاناة!

نور الغندور

تابعنا على

إنّها نور الغندور، الممثلة المصرية الشابة التي عانت كثيرًا، دون أن تتحدّث لأحد عن معاناتها الجسدية والنفسية التي كادت تقتلها.

نور الغندور

علمت نور الغندور في إحدى المرات، وبعد خضوعها للعديد من الفحوصات، أنّها تعاني من مرض خطير جدًّا قد يقضي على حياتها نمامًا، إذا تأخّرت في علاجه.

كانت نور في أوّل عطائها الفني، وتحديدًا التمثيلي، وكانت الدنيا لا تسعها. غير أنّ هذا الخبر قضى عليها نهائيًّا. وبدل أن تُعلن عنه، فضّلت الصّمت والبكاء والبقاء في بيتها.

عانت الأمرّين، بالنسبة إلى شابّةٍ لطالما أحبّت الحياة. في إحدى المقبلات، تمّ سؤالها عن مرضها، إلّا أنها لم تُجب، بل فضّلت البقاء صامتةً، دون أن تذكر السبب.

إقرأ أيضًا: عمرو يوسف عاري في أحدث إطلالةٍ له.. وصورته مع المانغو تثير الجدل

أصرّ عليها مقدّم البرنامج، فقالت إنّها أصبحت بخير وتعافت، وترفض الحديث عن مرضها لأنّها لا تريد لفت الأضواء وكسب التعاطف بسببه، على عكس ما يقوم به العديد من المشاهير.

هذا الأمر، يبيّن أنّ نور عانت كثيرًا، وقد أثّر هذا الأمر على نفسها، إذ إنّها ترفض الكلام أو البوح بما أحسّت، بل تفضّل أن تترك للزّمن أن يشفي جروحها النّفسية.

في البحث أكثر عن مرضها، كشف مصدر مقرّب منها أنّها كانت تعاني من مرض سرطان الثدي، وهو عبارة عن سرطان يتشكل في خلايا الثديين، ويُعدّ من أكثر أنواع السرطانات شيوعًا بين النساء.

على عكس نور الغندور، عندما أصيبت إليسا بمرض السرطان، أعلنت هذا الموضوع بعد شفائها، واعتبرت أنّ ما قامت به هو نوعٌ من التّوعية الضرورية لكل إنسانٍ.

 

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى