العرّاب الفنيمشاهير العرب

صدور حكم في حق محمد رمضان.. هل يتم إيقافه عن التمثيل؟

صدور حكم في حق محمد رمضان

صدر حكم في حقّ الفنان المصري محمد رمضان وذلك بسبب الأزمات المتتالية التي بدأها في مصر، حيث هناك هجوم كبير على العديد من مطربي المهرجانات.

صدور حكم في حق محمد رمضان

في التفاصيل، صدر أخيراً حكم نهائي بحق الفنان المصري ​محمد رمضان​ قضى بعدم قبول الدعوى القضائية المقدمة ضده والتي تطالب بمنعه من مزاولة مهنة التمثيل، وشطبه من جداول نقابة المهن التمثيلية نهائيا، ومنعه م، وعدم منحه أي تصاريح لمزاولتها.

إقرأ أيضًا: محمد رمضان يتواجه مع رجل مقعد.. هذا ما فعله والجمهور متعجّب!! – فيديو

وتنفس محمد رمضان أخيراً الصعداء ، بعد القرار الذي أصدرته ​محكمة القضاء الإداري​ في مصر، وهكذا يستطيع الفنان المصري مواصلة مهنته في التمثيل.

وكان المحامي ​طارق محمود​ رفع دعوى ضد نقيب الممثلين ​أشرف زكي​ والممثل محمد رمضان وجاء في نصها: “انتشرت مقاطع فيديو لبعض الشباب على مواقع التواصل الاجتماعي وهم يقلدونه، فأعمال محمد رمضان الفنية، افتقدت لأبسط المعايير المهنية والفنية لتقديمها مثالا مشوها وسيئا للشباب المصري”.

وأضافت الدعوى: “وتمثل أعماله انحدارا فنيا وأخلاقيا، وهو ما يمثل انحدار الفن المصري، الذي طالما وقف سندا للدولة المصرية مدافعا عن مبادئها، أما ما يقدمه البعض من أعمال فنية، فإنها ترسخ لخلق جيل مشوه أخلاقيا”.

محمد رمضان
محمد رمضان

 

من جهةٍ أخرى، يبدو أن مواقع التواصل الاجتماعي بدأت تضج بخبر مقتل شاب في حادثة الإسماعيلية بسبب الفنان المصري الشهير محمد رمضان، وما فعله في مسلسله السابق.

في التّفاصيل، بعد حادثة الإسماعيلية التي هزت الأرجاء المصرية إذ قتل شاب في الثلاثينيات من العمر في الشارع، بساطور ما أدى إلى فصل رأسه.

إقرأ أيضًا: شروط على محمد رمضان في حفلاته تصدم الجميع.. هذا ما سيفعله!!

و وصفت وزارة الداخلية المصرية المتهم في بيان بالـ “مهتز نفسياً”، كما أشارت الوزارة إلى أن القاتل كان يقول كلمات غير مفهومة، و شرح حسن صديق، شقيق المجني عليه،أن الضحية ذهب لشراء الخبز من أحد المخابز في الإسماعيلية و لم يعد، حتى إكتشفوا مقتله.

رواد مواقع التواصل الإجتماعي إنقسموا إلى قسمين، القسم الأول إتهم الفنان المصري ​محمد رمضان​ أنه السبب في ما حصل، خاصة وأن القاتل “مهتز نفسياً”، وهذا ما جعله يتقمص شخصيته التي قدمها في مسلسل “الأسطورة”، و دفعه ليعيش الدور بكافة تفاصيله، وأقدم على قتل الشاب.

متابعو رمضان رفضوا فكرة لومه على ما يحصل، بل على العكس أشادوا بأدائه في معظم المسلسلات التي قدمها، مؤكدين أن الإنسان الطبيعي عندما يشاهد رمضان يستمتع بما يقدمه، ويدرك أن كل ما يحصل هو “تمثيل” لا أكثر، ولا يمكن أن يتحمل أي شخص مسؤولية ما حدث سوا القاتل نفسه.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى