العرّاب الفنيمشاهير العالم

علاقات الأمير ويليام الحميمية قبل زواجه تخرج للعلن.. وهذه النجمة رفضته

صُدم العالم بخروج علاقات الأمير ويليام الحميمية قبل زواجه الى العلن.

وأتت الأخبار المتعلقة بـ علاقات الأمير ويليام الحميمية، بعد أن قال الكاتب كريستوفر أندرسن في كتابه الجديد Brothers and Wives: Inside the Private Lives of William, Kate, Harry and Meghan، إن ​الامير ويليام​ قبل زواجه من كيت ميدلتون، كان على علاقة افتراضية بالنجمة الاميركية ​بريتني سبيرز​، كما كان كذلك على علاقة بعارضة الازياء لورين بوش، قريبة الرئيس الاميركي ​جورج بوش​.

وقال أندرسن إن الامير ويليام وبريتني سبيرز حاولا ان يلتقيا، لكنهما لم ينجحا أبداً بتنظيم لقاء في الحياة الواقعية. وتكلمت بريتني عن هذا الموضوع خلال مقابلة عام 2002، اذ اشارت إلى انها تبادلت لفترة معينة الـemail، مع الامير ويليام، وكان من المفترض أن يأتي ويقابلها، ولكن الامور لم تجرِ هكذا.

و يبدو أنّ زوجة الأمير ويليام المدعوة كيت ميدلتون تتعرّض للضرب على يده، بعد أن تمّ الكشف عن دليل مهمّ في هذه القضية، ما جعل المتابعين مصدومين.

إقرأ أيضًا: بعد الفضائح.. الأمير ويليام وكيت ميدلتون يحاولان تحسين صورتهما – بالدليل

في التفاصيل، انتشرت صور صادمة لدوقة كامبريدج ​كيت ميدلتون​ مع مجموعة من النساء الشهيرات في مختلف المجالات، واعتبرنَ أنهن ضحايا العنف المنزلي، وذلك كجزء من حملة لإنهاء العنف ضد المرأة.

وكان من الواضح أن الصور تهدف لإحداث صدمة، على الرغم من انها ليست حقيقية، حتى ان قصر كنسينغتون لم يكن على علم باستخدام صورة الدوقة كجزء من حملة ضد تعنيف النساء، ولم يحصل المسؤولون عن الحملة على موافقة كيت لمشاركة صورها في هذه الحملة، ولا زالت كيت، حسب المعلومات المتداولة، تحت تأثير الصدمة، لأنها لا تريد أن تظهر وكأنها معنفة من زوجها.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى