العرّاب الفنيقصص حياة المشاهير

والد تامر حسني تركه في الفقر:تفاصيل تكشف لأول مرة عن خلافهما!

إنّها الحياة الّتي علّمت تامر حسني كيف يواجه الصّعاب ويتحدّاها, كان والد النجم المصري فنّانًا شهيرًا في مصر حيث سطع نجمه طويلًا.

والد تامر حسني

عندما أصبح في عمر السبع سنوات، انفصل والداه، فذهب مع أمّه، ومنذ ذلك الحين لم يستطِع رؤية والده الّذي اختفى.

كان دائمًا يسأل عنه، لكن لا جواب! عاش فقيرًا مع شقيقه ووالدته، حتّى قست عليهم الأيّام كثيرًا.

تامر حسني
تامر حسني

اضطرّ أن يعمل في الشّوارع، وأن يتلقّى انتقادات النّاس، هؤلاء الّذين لم يعلموا أنّهم ينظرون إلى نجم مصر المقبل، وسيحلمون يومًا ما بالتقاط صورةٍ معه، أو بحضور حفلةٍ له.

إقرأ أيضًافخامة منزل كريستيانو رونالدو وجورجينا رودريغيز لا يوصف.. – فيديو

تعذّب كثيرًا، حيث عمل، في سنوات عمره الأولى، في محطة بنزين، وسوبر ماركت، وبيع العطور في الشارع، وكذلك امتهن العمالة في البناء.

تامر حسني
تامر حسني

لكنّه لم يقف هذا الأمر سدًّا منيعًا في وجه إكمال دراسته، بل وصل إلى جامعة 6 أكتوبر، حيث درس الصّحافة والإعلام.

كل هذا الوقت، لم يكن الوالد أبدًا إلى جانبه، بحث عنه كثيرًا، فلم يجده في مصر. أصبح تامر نجمًا مشهورًا على صعيد العالم العربي، ولم يتّصل به حتّى.

بعد بحثٍ طويلٍ، وصل إلى والده، ودعاه إلى حفل زواجه. حضر، وحاول أن يشرح له سبب غيابه مدّة 20 سنة، لكنّه رفض الاستماع إليه، لأنّه سامحه على ما فعله، وقبّله على جبينه.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى