العرّاب الفنيمشاهير العرب

توبة أنجي خوري وارتداء الحجاب بعد زواجها أدهم النابلسي..فهل يحصل الأمر؟

أنجي خوري وأدهم النابلسي

ضجت مواقع التاصل الاجتماعي بعد إعلان أنجي خوري التوبة نهائيًا واعتزالها الفن وارتداءها الحجاب على يد الفنان الأردني المعتزل أدهم النابلسي.

في التفاصيل، عرضت المغنية والمدونة السورية نجوى خليق الله، الشهيرة بـ“إنجي خوري”، الزواج من الفنان الأردني المعتزل حديثاً أدهم النابلسي.

إقرأ أيضًا: لن تصدّقوا أنجي خوري قبل عمليات التجميل.. مثلت إلى جانب قصي خولي!!

وظهرت الفاشينيستا المثيرة للجدل في مقطع فيديو، وهي تعرض نفسها للزواج من أدهم النابلسي، مشيرة إلى أنها ”ستتوب وترتدي النقاب والحجاب وتترك هاتفها نهائياً حال موافقة الأخير على طلبها والزواج منها“.

وقالت إنجي خوري في مقطع الفيديو الذي تداولته الحسابات المعنية بأخبار المشاهير على وسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع: ”إذا أدهم نابلسي تزوجني بلبس حجاب ونقاب وبتوب وما بدي التليفون“.

وأضافت “خوري” موجهة حديثها للفنان الأردني المعتزل قائلة: “بيقولوا إذا الشيخ اتزوج وحدة لبسها مفتوح وتابت بيدخل الجنة.. ما بدك تدخل الجنة؟.. بليز اتزوجني“.

يذكر أن أدهم النابلسي أعلن نهاية العام الماضي اعتزاله الفن نهائياً وتفرغه للعبادة بهدف إرضاء الله، وقام بحذف جميع أغنياته من على قناته على موقع “يوتيوب”.

شاهد ما قالته أنجي خوري عن أدهم النابلسي

 

يشار إلى أنّ اسم الفنانة السورية إنجي خوري تصدّر محركات البحث على شبكة الإنترنت، بعد القبض عليها بتهمتي “الدعارة وتعاطي المخدرات”.

وقالت تقارير إخبارية صادرة عن صحف لبنانية، إن خوري تم توقيفها من قبل الأمن الجنائي السوري، بعد دعوى قضائية رفعتها ضدها الفنانة اللبنانية شيراز.

وحركت شيراز دعاوى قضائية ضد خوري في لبنان وسوريا، بعد هجومها الأخير عليها والتشهير بها، إثر تحالف إنجي خوري مع الفنانة اللبنانية قمر.

وأمرت النيابة العامة في سوريا بجلب إنجي خوري للتحقيق معها، لكنها لم تتجاوب مع التبليغات التي وصلتها.

وبعد توقيف إنجي خوريتم نقلها إلى أحد المقرات الأمنية للتحقيق معها.

إقرأ أيضًا: وجه أروى متورّم وكدمات زرقاء تثير الجدل – فيديو

ووجهت النيابة السورية إلى إنجي خوري تهم سب وقذف الفنانة شيراز، والتشهير بها، والتسلل إلى الأراضي اللبنانية خلسة لعدد من المرات.

وفي حال ثبوت موضوع خروجها من سوريا إلى لبنان بطريقة غير شرعية، فسوف تواجه السجن لمدة 6 أشهر على الأقل.

إنجي خوري، اسمها بالكامل نجوى خليق الله إبراهيم خليل، ولدت بمدينة حلب السورية في 12 أكتوبر عام 1997.

وأثارت خوري الجدل عدة مرات بسبب فيديوهاتها الفاضحة التي بثتها في وسائل التواصل الاجتماعي.

ورحلت السلطات اللبنانية خوري إلى خارج البلاد ومنعت إقامتها بسبب الفيديوهات الفاضحة. ووجه لها مكتب الآداب ومكافحة المخدرات اتهامات بممارسة الدعارة وتعاطي المخدرات.

وأطلق عليها لقب “سما المصري اللبنانية” بعد ظهورها في العديد من الصور والفيديوهات الخادشة للحياء.

وحاولت إنجي دخول المجال الفني من خلال كليب لبناني مع الفنان آدم.

وتربطها علاقة عداوة بالمطربة اللبنانية قمر، بسبب المطرب آدم.

واعترفت إنجي بإقامة علاقة مع ناشط لبناني استمرت لـ4 سنوات.

وأساءت إنجي لكوكب الشرق أم كلثوم.

أساءت إنجي لكوكب الشرق أم كلثوم.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى