العرّاب الفنيمشاهير العرب

احتجاجات في العراق ضد سعد لمجرد تضعه في دائرة الخطر.. وما حصل صادم!

سعد لمجرد

بعد كل ما حصل في السعودية، عادت الاحتجاجات هذه المرة ضد حفل سعد لمجرد في العراق، حيث بدأت الاشتباكات بين المحتجين على حفله وقوى الأمن.

في التفاصيل، أعلنت شركة سندباد لاند الراعية للحفل عن قرار الإلغاء من خلال نشر خبر عاجل أعلنت خلاله عن القرار من دون التطرق إلى حالة الشغب التي شهدها مكان تواجد سعد لمجرد في الحفل.

المعلومات تشير إلى أن أنصار جماعات متشددة هي من قامت بعملية التخريب في الحفل اعتراضاً على غناء سعد وهو متهم بقضايا اغتصاب حيث احتجز لفترة قبل أن تتمكن الشرطة من انقاذه

إقرأ أيضًا: السعوديون يرفضون الاغتصاب: سعد لمجرد ممنوع من الدخول وإقامة حفلة؟

وحظي هذا القرار بالكثير من التفاعل، إذ أسف عدد من المتابعين لإلغاء الحفل خاصة وأنهم كانوا ينتظرون بفارغ الصبر لقاء سعد لمجرد الذي حقق الكثير من النجاحات وكان آخرها الديو مع الفنانة اليسا ”من أول دقيقة“.

وتساءلوا عن مصير لمجرد وردة فعله حيال هذا القرار.

واستذكر متابعون الحملة التي أقيمت في السعودية لمنعه من إحياء حفله المقبل، مستغربين الهجوم الذي يتعرض له

في السياق نفسه، كانت الشركة الراعية للحفل أعلنت بعد ظهر يوم الخميس أن جميع التذاكر قد نفذت، مقدمة اعتذارها من الأشخاص الذين لم يحالفهم الحظ في الحصول على فرصة للتواجد في الحفل.

ويأتي هذا الإعلان بعد ساعات من وصول سعد لمجرد إلى بغداد، إذ أعلن عن سعادته بلقاء الجمهور العراقي، معلقا بالقول: ”حلم وتحقق“.

إلغاء حفل سعد لمجرد في العراق

سعد عبر ستوري إنستغرام علق على ما حصل معه في الحفل وقال:

“أحب العراق مهما كانت الظروف”

وكمأن محبيه على صحته:

“نحن سعداء وبخير جداً لا تقلقوا”

من جهةٍ أخرى، تمّ مواجهة الفنان المغربي سعد لمجرد بفيديو، باشرةً على الهواء أدّى به إلى الـ بكاء أمام الجميع، ما أثار ضجةً واسعةً عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

في التفاصيل، استضاف الإعلامي “مصطفى الأغا”، أمس الإثنين، “سعد لمجرد”، في برنامجه “صدى الملاعب” على قناة “إم بي سي”، حيث فاجئ الفنان المغربي جمهوره بإطلالة استثنائية، تمثلت في ارتدائه الزي الإماراتي التقليدي المسمى “البشت”.

إقرأ أيضًا: السعوديون يرفضون الاغتصاب: سعد لمجرد ممنوع من الدخول وإقامة حفلة؟

وكشف “لمجرد” خلال اللقاء عن بعض جوانب حياته الفنية والشخصية، حيث حكى عن بداياته منذ هجرته إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ومعاناته من البطالة لفترة، إلى حين مشاركته في برنامج “سوبر ستار” الذي احتل فيه المرتبة الثانية، وبداية انطلاقه في عالم الشهرة، بعد إصداره لأول أغنية ناجحة وهي “إنتي باغية واحد” التي حققت شهرة واسعة في العالم العربي، والتي كانت من إنتاجه الخاص بسبب عدم توفره على عقد مع شركة إنتاج.

وغالبت الدموع صاحب أغنية “المعلم” التي تخطت حاجز المليار مشاهدة على موقع “يوتيوب”، بعد أن واجهه بعرض فيديو يحتوي على مشاهد له رفقة والده الفنان “البشير عبده”، والذي يعتبره قدوته وأهم شخص في حياته.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى