العرّاب الفنيمشاهير العالم

منع عرض فيلم lightyear في الدول العربية.. المثلية السبب ونجم عالمي يدافع!!

منع عرض فيلم lightyear في الدول العربية

جدل كبير أثاره فيلم lightyear الأجنبي، وذلك بعد أن عرض مشهد عن المثلية الجنسية بين امرأتين، ما أدّى إلى زوبعة كبيرة في دول عربية عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

منع عرض فيلم lightyear في الدول العربية

في التفاصيل، الدول التي منعت الفيلم هي : لبنان، الأردن، البحرين، مصر، الكويت، عمان، قطر، المملكة العربية السعودية، فلسطين، سوريا، العراق، ماليزيا، وإندونيسيا.

قالت شركة ديزني في تصريح لصحيفة «وول ستريت جورنال»، انها رفضت تعديل الفيلم لإزالة مشاهد القبلة بين سيدتين متزوجتين، موضحة أن الشركة ترفض إجراء تعديلات تتعارض مع الفيلم كما انه لم يتم حسم القرار حول ان كان سيعرض على المنصة الإلكترونية «Disney+» أو لا اي ان كانوا سيتحدون كل الدول واباحة الفيلم على أونلاين.

رد الممثل كريس إيفانز بطل فيلم Lightyear على الهجوم الذي تعرض له بسبب المشهد المثلي الذي يتضمنه الفيلم، قائلا:“في الحقيقة هؤلاء حمقى وغير مدركين ويحاولون التمسك بما كان من قبل، لكنهم سينقرضون مثل الديناصورات“.

ويقدم الممثل الأميريكي كريس إيفانز بصوته الشخصية الرئيسية (باز لايتيير) ”باز يطير“، وهي الشخصية الحركية المأخوذة عن سلسلة أفلام (توي ستوري) ”حكاية لعبة“.

وفي الفيلم، تتزوج صديقة باز المقربة من امرأة أخرى، ويتضمن مشهد في الفيلم قبلة بينهما… وقالت جالين سوسمان، منتجة فيلم (لايتيير): إن ديزني لم تتلقّ ردا من السلطات الصينية حول ما إذا كانت ستسمح بعرض الفيلم في دور السينما، لكنها أضافت أن صانعي الفيلم لن يدخلوا عليه أي تغييرات. ورفضت الصين في الماضي عرض مشاهد أخرى للمثلية الجنسية على الشاشة.

كريس إيفانز
كريس إيفانز

 

من جهةٍ أخرى، صدمة كبيرة أحدثتها شركة ديزني التي تتوجه بشكل كبير في محتواها إلى الأطفال، بعد اعتزامها الدخول في عالم المثلية الجنسية.

في التفاصيل، أحدثت شركة ديزني، أشهر الشركات العالمية في مجال إنتاج الرسوم المتحركة، حالة من البلبلة والخوف بين الجمهور العربي بعد أن أعلنت دعمها بشكل واضح المحتوى الخاص بمجتمع المثليين بالتزامن مع إطلاق منصتها الجديدة ”ديزني بلس“، باللغتين الإنجليزية والعربية في الشرق الأوسط.

إقرأ أيضًا: محبو مسلسل Friends في غضب كبير.. والسبب: المثلية الجنسية!!

كما تم تسريب تصريح لإحدى المديرات التنفيذيات في ديزني مأخوذ من برنامج ”ميجان كيلي شو“ تقول فيه إن أحد أبناءها ”مثلي“ أخبرها أن تمثيل المثليين في محتوى ديزني ضئيل للغاية.

وأضافت المديرة في ديزني بشكل صريح أن هناك توجها في الشركة لتكثيف ظهور الشخصيات الممثلة لمجتمع المثليين في محتوى الشركة، كما ذكرت أن رؤية ابنها صحيحة.

وأكد متابعون على مواقع التواصل أن رئيسة المحتوى الترفيهي لشركة ديزني، كيري بورك، أكدت أن هناك نية في الشركة لتحويل وإنتاج نحو 50% من الشخصيات الكارتونية التي تظهر في أفلام ومسلسلات الكارتون الخاصة بديزني بنهاية عام 2022 إلى شخصيات مثلية الجنس، كمحاولة لدعم مجتمع المثليين والعابرين والمتحولين جنسيا ومزدوجي الهوية الجنسية.

هذه الأنباء التي انتشرت خلال الساعات القليلة الماضية، تبعها حملات تطالب بمقاطعة شركة ديزني خوفًا على الأطفال من هذا المحتوى.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى