العرّاب الفنيمشاهير العالم

فضيحة الأمير ويليام وزوجته.. يرقصان بجنون تحت تأثير الكحول!! – فيديو

فضيحة الأمير ويليام وزوجته

انتشر فيديو فضيحة الأمير البريطاني ويليام وزوجته السيدة كيت ميدلتون، وهما يرقصان تحت تأثير الخمور بشكلٍ جنونيٍّ، حيث اجتاح الإنترنت.

في التفاصيل، انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي فيديو الأمير ويليام وزوجته كيت قبل زواجهما. وظهر الثنائي في معظم اللقطات في حالة خمور ويرقصان في العديد من الحفلات.

إقرأ أيضًا: شبيه الأمير هاري يثير جدلًا واسعًا.. ميغان ماركل دخلت حياته وغيرتها!! -صور

وضم الفيديو مجموعة كبيرة من اللقطات للأمير ويليام وكيت قبل دخولهما الحياة الملكية وابتعادهما عن أجواء الحفلات الصاخبة.

عبّر المتابعون من خلال الفيديو عن صدمتهم، خصوصاً أنهما اليوم حريصان بشدة على صورة عائلتهما ويسعيان إلى الظهور بسلوك متزن ويليق بموقعهما.

شاهد فيديو فضيحة الأمير ويليام وزوجته

@danideeeee1

party hard 😅 like normal young people 😊 #katemiddleton #princewilliam #duchessofcambridge #dukeofcambridge #royalfamily #fyp #royal #party

♬ Hard Times – Paramore

 

من جهةٍ أخرى، تمّ الكشف عن سر جديد من أسرار الملكة إليزابيث بمعاملتها لـ عائلتها، إذ إنّها تمنع تناول بعض الأطعمة لأسبابٍ لم تخطر على بال أحد.

في التفاصيل، كشف دارين ماكغرادي طاه ملكي سابق، أن ​الملكة إليزابيث​ الثانية ملكة بريطانيا، تخشى تناول المحار البحري، كما أنها منعت بقية أفراد العائلة الملكية من تناوله.

إقرأ أيضًا: الملكة إليزابيث تجبر كيت ميدلتون على أمورٍ لا ترغب بها.. إليكم ما حصل!!

وأشار ماكغرادي، إلى أن الملكة أمرت بإزالة المحار كليا من قائمة الطعام في القصور الملكية، ومنعت جميع أفراد الأسرة من تناوله حتى خارج القصر.

واكدت صحيفة “دايلي إكسبرس” البريطانية، أن القرار فسر بعدة طرق، إذ يعتقد بعض الناس أن حظر المحار يتعلق بسمعته كمصدر للتسمم الغذائي، إذا لم يتم طهيه بشكل صحيح أو لم يكن طازجا.

وأضاف كبير الخدم الملكي وخبير آداب السلوك في القصر جرانت هارولد، الذي قال: “عند تناول الطعام، يتعين على العائلة المالكة توخي الحذر مع المحار، لذلك لن تجد هذا عادة في قائمة الطعام الملكية”.

وكشفت الصحيفة أن بعض هذه الأسباب هي لتجنب الفوضى ورائحة الفم الكريهة بشكل محرج، وهناك أسباب أخرى لعدم وجود بعض الأطعمة في القائمة، لافتة إلى أنه في كتابه عن العائلة الملكية عام 2005، كشف الكاتب بيتر بيجوت، أن سرطان البحر هو أيضا خارج قائمة الطعام في القصور الملكية لأسباب صحية.

وكشف في كتابه أنه يتم تشجيع أفراد العائلة المالكة أيضًا على تجنب تناول اللحوم النادرة وشرب ماء الصنبور.

وكذلك قررت الملكة عام 2000، إزالة طبق الكعكرونة بالصلصة الحمراء من أي من قوائم الطعام الشخصية، نظرا لأن السباغيتي وصلصات الطماطم تعتبر “فوضوية”، ويمكن أن تحمل خطر إتلاف مظهر الملكة أثناء تناول الطعام.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى