العرّاب الفنيمشاهير العرب

فضيحة: اعتقال زوجة فنان مغربي وابنه والسبب لا يصدّق!! – فيديو

فنان مغربي

أثار خبر اعتقال زوجة فنان مغربي وابنه، فضيحةً كبيرةً في دولة المغرب، بعد أن تمّ القبض عليهما بسبب كا كانا يفعلانه.

في التفاصيل، قضت محكمة مغربية، يوم أمس الأربعاء الـ 3 من أغسطس/ آب، بإيداع زوجة المغني عادل الميلودي السجن، على خلفية مشادات كلامية حادة مع رجال أمن، بعد توقيف ابنها الذي تم اعتقاله أيضا.

وكانت المصالح الأمنية بمدينة القنيطرة توصلت بإشعار من قبل المواطنين حول قيام شخص على متن سيارة مرقمة بالخارج بالسياقة بشكل خطير معرّضا سلامة المارة والسائقين للخطر، يوم الاثنين الماضي، وفق بيان لولاية أمن القنيطرة.

وأوضح البيان أن ولاية أمن القنيطرة، تفاعلت بسرعة وجدية كبيرة، مع مقطع فيديو منشور على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي يوم الأربعاء، يظهر قيام سيدة بعرقلة عناصر الشرطة أثناء إتمام عملية توقيف شخص بالشارع العام، حيث أوضحت الأبحاث والتحريات المنجزة على ضوء هذا الشريط أن الأمر يتعلق بقضية زجرية تعالجها حاليا الشرطة بمدينة القنيطرة.

إقرأ أيضًا: دنيا سمير غانم تسمع أصواتًا في مقبرة والديها.. وترعب المتابعين!! – صورة

وأضاف أن عناصر فرقة مكافحة العصابات قد توصلت مساء يوم الاثنين الماضي بإشعار من قبل المواطنين حول قيام شخص على متن سيارة مرقمة بالخارج بالسياقة بشكل خطير معرّضا سلامة المارة والسائقين للخطر، حيث تم على الفور تنفيذ عملية أمنية مكنت من توقيف المعني بالأمر بعد توقفه وسط مدينة القنيطرة.

وأبرزت أنه فور توقيفه أبدى المعني بالأمر مقاومة لفظية وجسدية عنيفة في مواجهة عناصر الشرطة، كما امتنع عن الإدلاء بأية وثيقة ملكية تخص هذه السيارة، فيما التحقت به بعين المكان والدته التي عرقلت عمل عناصر الشرطة وعرضتهم للإهانة المقرونة بالعنف الجسدي والسب والشتم، وهي الأفعال التي جرى توثيقها بمقطع الفيديو المرجعي، قبل أن يتم ضبط الاثنين معا وإحالتهما إلى دائرة الشرطة المختصة.

وتم إيداع المشتبه به تحت تدبير الحراسة النظرية فيما تم إخضاع والدته لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، ذلك للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهما، قبل أن يتم تقديمهما أمام العدالة.

شاهد اعتقال زوجة فنان مغربي وابنه

 

من جهةٍ أخرى، أثارت الفنانة المصرية روبي، ضجةً كبيرةً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث صدمت الجميع بعد أن كشفت عن عمرها الحقيقي، إذ لم يتوقّعه أحد.

في التفاصيل، أوضحت روبي في حوارها مع الإعلامية منى الشاذلي ببرنامج “معكم منى الشاذلي” عبر قناة CBC، أن الجدل الذي أثير حول رقصها في الأغاني، أزعجها في ذلك التوقيت.

إقرأ أيضًا: خالات روبي قاطعوها مع والدتها.. وتكشف عن اسمها الحقيقي لأول مرة!!

وقالت: “الأغاني في وقتها كانت شوية جريئة، بس دلوقتي لما تتفرجي عليها هتلاقيها عادي، لإني ساعتها كنت مبسوطة وبرقص كأنني برقص في بيتنا”.

وتابعت روبي: “لو الأغاني دي اتعملت دلوقتي وأنا عندي 40 سنة، هتبقى عادي”، وانبهرت منى الشاذلي بصراحتها في الإفصاح عن عمرها، رغم أنها تبدو أصغر كثيرا.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى