العرّاب الفنيمتفرقاتمشاهير العرب

قاتل نيرة أشرف إلى الحرية؟ محاميه يكشف عن مفاجأة غير متوقعة!!

قاتل نيرة أشرف إلى الحرية؟

مفاجأة صادمة تلقّاها جميع المتابعين من محامي محمد عادل وهو قاتل الفتاة المصرية نيرة أشرف، إذ هل يعود إلى الحرية بعد صدور قرار إعدامه؟!

قاتل نيرة أشرف إلى الحرية؟

في التفاصيل، قال أشرف نبيل محامي محمد عادل المتهم في قضية نيرة أشرف، إن ثلاث ثواني فقط من وقائع الجلسة الأولى المذاعة على الهواء مباشرة وفقا لتصريح المحكمة تبطل محاكمة محمد عادل برمتها وتبطل الحكم الصادر بالإعدام وتستوجب نقض الحكم وفقًا لصحيح القانون.

وقال محامي المتهم إن مذكرة الطعن علي الحكم التي صدر ضد موكله تتضمن 11 خطأ قانونيا يبطلون القضية علي حد قوله

وكان تقدم أشرف نبيل، المحامي بالنقض، اليوم الخميس، بمذكرة النقض على الحكم الصادر بحق الطالب محمد عادل، والصادر بحقة حكمًا بالإعدام شنقًا، لإدانتة بقتل الطالبة نيرة أشرف، أمام بوابة توشكي بالقرب من جامعة المنصورة خلال شهر يونيو الماضي، تم إيداعها بنيابة جنوب المنصورة الكلية. وقد كتبت بعناية شديدة جدا.

إقرأ أيضًا: قاتل نيرة أشرف يعاني الأمرّين في السجن.. وعكة صحية ونفسية كبيرة!!

وقدم محامي المتهم العزاء لأسرة نيرة أشرف مناشدا رواد مواقع التواصل الاجتماعي المتعاطفين مع محمد عادل، عدم إرسال أي رسائل او تعليقات بأي من الصور التي تتناول بالإساءة للمجنى عليها رحمها الله أو أسرتها أو أي من عائلتها أو محاميها أو المتعاطفين معها.

وأشار نبيل قائلا: “ثلاث ثواني فقط من وقائع الجلسة الأولى المذاعة على الهواء مباشرة وفقا لتصريح المحكمة تبطل محاكمة محمد عادل برمتها وتبطل الحكم الصادر بالإعدام.

 

من جهةٍ أخرى، يعد أن أراد مواطن سوري أن يدفع دية العفو عن قاتل المصرية نيرة أشرف، هاجمه الفنان السوري عدنان أبو الشامات، ما صدم الجميع.

في التفاصيل، أعرب أبو الشامات عن غضبه من الجريمة المجحفة بحق المغدورة نيرة أشرف، طالبة جامعة المنصورة، والتي طعنت بـ ٢٩ طعنة رغم وجود كاميرات مراقبة أمام الجامعة.

وتساءل الفنان السوري عن السبب الذي يدفع بعضهم للتعاطف مع ذلك المجرم ومحاولة دفع الدية لأهل وذوي الفقيدة، إذ إن هناك مواطنا سوريا مقيما في تركيا، حاول مخاطبة أهل أشرف وعرض على أهل الضحية مبلغا من المال مقابل التنازل عن حقهم.

إقرأ أيضًا: عدنان أبو الشامات يهين السوريين بأسوأ العبارات.. لن تصدّقوا ما قاله!!

وكتب الفنان: ”طعنها 29 طعنة، كما يُروى، في وضح النهار أمام مدخل الجامعة وأمام كاميرات المراقبة وعدسات بعض المارة، ثم ذبحها ذبح النعاج. حكمت المحكمة العاجلة عليه بالإعدام“.

وتابع: ”ما الذي يدفع بعض البشر للتعاطف معه والتبرع بالمال لنقض الحكم؟“.

ولفت:“بل إن مواطنا سوريا مقيما في تركيا نشر فيديو يعرض على أهل الضحية فيه مبلغ عشرة ملايين جنيه مقابل عفوهم عن هذا المجرم!“.

العرّاب

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى