العرّاب الفنيمشاهير العالم

حفيد نيلسون مانديلا يفضح كذب ميغان ماركل أمام العلن!!

حفيد نيلسون مانديلا

غضب كبير وجّهه حفيد نيلسون مانديلا، ضدّ الممثلة المعتزلة ميغان ماركل زوجة الأمير هاري البريطاني، إذ فضحها أمام العلن وكشف كذبها.

هذا ما قاله حفيد نيلسون مانديلا

في التفاصيل، يوم 14 تموز / يوليو 2019 كانت دوقة ساسكس برفقة زوجها ​الأمير هاري​ تحضر العرض الاول لفيلم The Lion King في لندن. وقالت ماركل انه خلال هذا الحدث أخبرها مواطن جنوب إفريقي ان فرقة موسيقية ضخمة في البلاد رحبت بزواجها من الأمير هاري قائلاً لها: “أريدك فقط أن تعرفي، عندما تزوجت من هذه العائلة، ابتهجنا في الشوارع مثلما ابتهجنا عندما أطلق سراح مانديلا من السجن”.

إقرأ أيضًا: ميغان ماركل بأقوى ضربة ضد العائلة المالكة.. مقابلة جديدة فضحت كل شيء!!

ووفقاً لحفيد مانديلا كل هذا ليس سوى نسج من الاكاذيب، أن إطلاق سراح جده كان لحظة ذات أهمية وطنية كبيرة ، لحظة لا ينبغي مقارنتها بزواج الممثلة السابقة “بأمير أبيض”. قال: لا يمكن مقارنة هذه اللحظة التي ازالت عقود من الاستعمار بالاحتفال بزفاف أحد.

ميغان ماركل
ميغان ماركل

 

من جهةٍ أخرى، عندما سُئلت ميغان عما إذا كانت علاقتها مع العائلة المالكة وعائلتها يمكن أن تلتئم، فأجابت: “إن التسامح يتطلب مجهودًا كبيرًا، ولقد بذلت حقًا ذلك المجهود”

وصف ميغان الواضح لعلاقة هاري بوالده الأمير تشارلز هدد بالتسبب في أذى جديد، وعلقت على هذا قائلة: “لا يجب أن يكون الأمر هو نفسه بالنسبة لهم كما كان بالنسبة لي، ولكن هذا قراره”، وقال مصدر لصحيفة نيويورك بوست إن ميغان كانت تعني أنها لا تريد أن يفقد هاري والده.

عندما كانوا يخططون لمغادرتهم، قالت ميغان إنهم سألوا العائلة المالكة عما إذا كان يمكن السماح لهم بالعمل نيابة عن النظام الملكي وكسب أموالهم الخاصة، وكانوا على استعداد للعيش في دولة من دول الكومنولث للمساعدة في عملية الانتقال.

تحدثت ميغان أيضاً عن انزعاجها من البروتوكول الذي اضطرها لمشاركة صور ابنها آرتشي مع وسائل الإعلام بعد ولادته مباشرة، قائلة: “لماذا يتوجب علي أن أعطي الأشخاص الذين يتنمرون على طفلي صورته قبل أن أتمكن من مشاركتها مع الأشخاص الذين يحبونه بالفعل؟”.

إقرأ أيضًا: الخلافات كبيرة بين الأمير هاري ووالده.. وميغان ماركل تشكل تهديدًا!!

هناك مخاوف من أن ميغان تخطط لتكثيف ظهورها في وسائل الإعلام، وبلغت ذروتها بنشر مذكرات هاري التي طال انتظارها، وألمحت المصادر سابقًا إلى “قنابل الحقيقة” التي أطلقها هاري والتي قد يكون هناك المزيد منها في المستقبل.

ألمحت ميغان إلى أن لديها المزيد لتقوله عن حياتها في العائلة المالكة لكنها “لا تزال تتعافى”، وقالت: “إنه أمر مثير للاهتمام، لم أضطر أبدًا إلى التوقيع على أي شيء يمنعني من التحدث، يمكنني التحدث عن تجربتي بأكملها واتخاذ قرار بعدم القيام بذلك”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى